November 25, 2017 / 9:36 PM / 3 months ago

المنافسة بين قطبي مانشستر بعد تعادل تشيلسي وتوتنهام وليفربول

من ستيف تانج

لندن (رويترز) - كسر مانشستر يونايتد صمود برايتون آند هوف ألبيون وتغلب عليه 1-صفر يوم السبت ليقلص الفارق إلى خمس نقاط مع مانشستر سيتي متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بينما تعادلت الفرق التي تحتل المراكز الثالث والرابع والخامس.

وتعادل ليفربول 1-1 مع تشيلسي باستاد أنفيلد فيما توقف تقدم توتنهام هوتسبير بعد تعادل على أرضه 1-1 مع وست بروميتش ألبيون.

ومنحت هذه النتائج الفرصة لأرسنال وبيرنلي، مفاجأة البطولة، بالتقدم للمركز الرابع للفائز من مواجهتهما يوم الأحد.

ويملك سيتي 34 نقطة من 12 مباراة مقابل 29 لجاره يونايتد من 13 قبل أن يخرج فريق المدرب بيب جوارديولا لمواجهة هدرسفيلد تاون يوم الأحد.

ويأتي تشيلسي في المركز الثالث برصيد 26 نقطة بينما بقي توتنهام في المركز الرابع برصيد 24 نقطة بفارق نقطة واحدة عن ليفربول صاحب المركز الخامس. ويملك أرسنال وبيرنلي 22 نقطة.

ويمتد سجل يونايتد الخالي من الهزيمة على ملعبه منذ خسارته أمام مانشستر سيتي في سبتمبر أيلول 2016 لكن الأمور لم تكن سهلة أمام برايتون الوافد الجديد والذي كان ندا عنيدا في أول مواجهة بينهما في الدوري منذ 1983.

وتسبب آشلي يانج في الهدف في الدقيقة 66 عندما اصطدمت تسديدته بمدافع برايتون لويس دانك لتستقر الكرة في شباك مات رايان.

وقال جوزيه مورينيو مدرب يونايتد لشبكة سكاي سبورتس التلفزيونية ”برايتون استحق أكثر مما حصل عليه. الفريق لعب بشكل جيد جدا وكان خطيرا عندما يستحوذ على الكرة“.

وتوقف تقدم ليفربول إلى الأمام وبدا أن الفريق في طريقه لتحقيق فوز مهم عندما تقدم عبر المصري محمد صلاح في الدقيقة 64.

لكن البديل ويليان بدا أنه يرسل تمريرة عرضية قبل خمس دقائق من النهاية لكنها سقطت خلفا الحارس سيمون مينيوليه لتهز الشباك.

وقال كلوب الذي كان غاضبا من الحكم بعدما أخذ وقتا طويلا ليسمح بإجراء تغيير قبل هدف تعادل تشيلسي مباشرة ”تشيلسي كافح بقوة واستحق الحصول على نقطة. أردنا اللعب بخمسة لاعبين في الدفاع وتغيير الوضع وليس من الجيد أن تهتز شباكنا“.

وأهدر توتنهام نقطتين بعد تعادله باستاد ويمبلي مع وست بروميتش الذي خاض المباراة بمدرب مؤقت.

وتأخر صاحب الأرض بعد نهاية الشوط الأول بهدف مبكر من سالومون روندون وأدرك هاري كين التعادل قبل 16 دقيقة من النهاية.

وحقق كريستال بالاس متذيل الترتيب فوزه الثاني هذا الموسم إذ سجل ممادو ساكو هدفا في الوقت بدل الضائع ليفوز 2-1 على ستوك سيتي.

وهز شيردان شاكيري الشباك بطريقة رائعة بعد ثماني دقائق من بداية الشوط الثاني لينهي آمال بالاس في الحفاظ على شباكه نظيفة للمرة الأولى هذا الموسم لكن بعد ذلك بثلاث دقائق أدرك الانجليزي الدولي روبن لوفتوس-شيك التعادل.

وسجل ساكو هدف الفوز بعدما استغل كرة مرتدة من القائم ليجعل بالاس على بعد ثلاث نقاط من وست بروميتش صاحب المركز 17.

وقال روي هودجسون مدرب بالاس ”هذا الهدف يساوي وزنه ذهبا“.

وألغى الحكم هدفا للفريق الويلزي في الشوط الأول عبر ويلفريد بوني الذي شارك في التشكيلة الأساسية بدلا من تامي أبراهام.

وأشار الحكم إلى أن جوردان أيو ارتكب خطأ ضد أحد المدافعين.

وحافظ واتفورد على سجله بالتسجيل هدفين على الأقل في كل مباراة خارج ملعبه بالدوري هذا الموسم بعد انتصاره 3-صفر على نيوكاسل يونايتد ليحافظ على المركز الثامن.

وهز ويل هيوز وأندري جراي الشباك وفيما بينهما أحرز الأمريكي دياندري يدلين هدفا بالخطأ في مرمى فريقه نيوكاسل ليضمن واتفورد الانتصار ويعزز من موقف المدرب ماركو سيلفا الذي ارتبط اسمه بالانتقال إلى تدريب إيفرتون.

إعداد شادي أمير للنشرة العربية - تحرير أسامة خيري

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below