December 19, 2017 / 10:30 PM / in 2 months

برافو يتألق مع مانشستر سيتي مجددا ليفوز بركلات الترجيح

لندن (رويترز) - حصل موسم مانشستر سيتي المذهل على مزيد من الزخم يوم الثلاثاء بعدما انتصر متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بشكل درامي على ليستر سيتي بركلات الترجيح بعد تعادلهما 1-1 ليبلغ قبل نهائي كأس رابطة الأندية.

وقبل ذلك نجح أيضا أرسنال، وهو أحد التي تكافح للحاق بسيتي في الدوري، في شق طريقه للدور قبل النهائي بفوزه على منافسه اللندني وست هام يونايتد 1-صفر باستاد الإمارات.

وبدا أن فريق المدرب بيب جوارديولا، حتى رغم اللعب بالصف الثاني، حجز مكانه في الدور قبل النهائي بعدما افتتح له برناردو سيلفا التسجيل في الشوط الأول إلى أن احتسبت ركلة جزاء لصالح ليستر في الدقيقة السابعة من الوقت المحتسب بدل الضائع أدرك منها جيمي فاردي التعادل.

وبعد شوطين إضافيين لم يشهدا أي أهداف أخرى تألق كلاوديو برافو حارس سيتي، الذي لعب دور البطولة بتصديه لركلتي ترجيح في الفوز على ولفرهامبتون واندرارز في الدور السابق، مرة أخرى وأنقذ المحاولة الأخيرة من رياض محرز ليمنح فريقه الفوز 4-3.

واستبدل أرسين فينجر مدرب أرسنال كل لاعبيه 11 الذين شاركوا في التشكيلة الأساسية في الفوز على نيوكاسل يونايتد بالدوري الممتاز يوم السبت ومع ذلك امتلك الكثير من الخبرة الدولية في فريقه وسجل داني ويلبيك مهاجم إنجلترا هدف الفوز قبل ثلاث دقائق على نهاية الشوط الأول.

وكان إصرار ويلبيك على وضع الكرة في الشباك من مدى قريب أحد اللقطات القليلة البارزة في اللقاء ولم يشكل فريق المدرب ديفيد مويز أي تهديد على أرسنال وكانت أقرب فرصة له من تسديدة لآرون كريسويل من ركلة حرة.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below