December 26, 2017 / 4:26 PM / 5 months ago

تبرئة رئيس اتحاد بيرو السابق في تحقيق أمريكي بشأن الفيفا

(رويترز) - برأت محكمة أمريكية في نيويورك يوم الثلاثاء مانويل بورخا رئيس اتحاد كرة القدم السابق في بيرو من تهمة الاحتيال.

وكان اتهام وجه إلى بورخا وخوان انخيل نابوت رئيس اتحاد أمريكا الجنوبية السابق وخوسيه ماريا مارين رئيس الاتحاد البرازيلي السابق بالحصول على رشى مقابل منح حقوق تسويق وبث سخية لمباريات دولية في كرة القدم.

والمسؤولون الثلاثة كانوا أول دفعة تمثل للمحاكمة للدفاع عن أنفسهم ضد اتهامات وجهها الادعاء الأمريكي في 2015 في اطار تحقيقات بشأن الاتحاد الدولي (الفيفا).

وأدين نابوت ومارين بعدة اتهامات يوم الجمعة عقب جلسات استمرت خمسة أسابيع في محكمة اتحادية في بروكلين.

وأعرب بورخا (60 عاما) عن سعادته وشكره لفريق الدفاع، ولكل من دعمه من أصدقاء وأقارب، في الفترة التي كان ينتظر فيها هذا الحكم منذ أكثر من عامين.

وقال بورخا إنه سيعود إلى بلاده حيث لديه هناك الكثير من الأعمال الخاصة التي سيقوم بها، مؤكدا أنه لا يكنّ مشاعر انتقام تجاه أي أحد.

ووجهت السلطات الأمريكية اتهامات إلى 42 شخصا وكيانا في القضية وأقر 24 على الأقل منهم بالذنب.

مانويل بورخا رئيس اتحاد كرة القدم السابق في بيرو لدى مغادرته محكمة اتحادية في بروكلين بنيويورك يوم 22 ديسمبر كانون الأول 2017. تصوير: ستيفن يانج - رويترز.

اعداد وتحرير اشرف حامد للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below