December 27, 2017 / 10:13 PM / 2 months ago

سيتي يهدر الفرص لكن يحقق انتصاره 18 على التوالي في الدوري الانجليزي

لندن (رويترز) - واصل مانشستر سيتي تحطيم الأرقام القياسية في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بعدما هز رحيم سترلينج الشباك ليمنحه الفوز 1-صفر على مضيفه نيوكاسل يونايتد ويمدد سجله الاستثنائي في عدد الانتصارات المتتالية بالدوري إلى 18.

وسجل سترلينج الهدف في الدقيقة 31 ليعزز فريق المدرب بيب جوارديولا سجله الخالي من الهزيمة في الدوري هذا الموسم إلى 20 مباراة ويوسع الفارق الكبير في الصدارة مع أقرب مطارديه إلى 15 نقطة في ليلة هيمن عليها الفريق لكنه أضاع الكثير من الفرص.

وبدأ فريق المدرب رفائيل بنيتز المباراة بشكل سيء ليسمح لسيتي يالهيمنة قبل أن يكسر سترلينج عناد المنافس محرزا هدفه 13 هذا الموسم.

وسدد سيتي في إطار المرمى ثلاث مرات منها مرتان عبر سيرجيو أجويرو ومرة من كيفن دي بروين وكاد أن يدفع ثمن اهدار الفرص عندما تم إبعاد كرة رولاندو ارونز من على خط المرمى في الشوط الأول وحادت رأسية دوايت جايل في الدقائق الأخيرة عن المرمى.

ورغم الأداء المتواضع قليلا في الشوط الثاني لم يكن من العدل أن يحصل نيوكاسل، الذي يتقدم بنقطة واحدة عن منطقة الهبوط بعد الهزيمة الخامسة على التوالي على ملعبه، على نقطة بعد نهجه الحذر.

ورفع سيتي رصيده إلى 58 نقطة من 60 ممكنة فيما يملك جاره مانشستر يونايتد 43 نقطة وتشيلسي 42.

وقال جوارديولا لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) في تقييم قاسي لكنه عادل لأسلوب نيوكاسل “فعلنا كل شيء لكن من الصعب أن تلعب عندما لا تريد الفرق الأخرى اللعب.

”أي مدرب يستطيع اتخاذ أي قرار يريد. أفضل أن أحاول اللعب لكني احترم كثيرا ما يفعله المنافسون ويجب أن نعثر على طريقة للهجوم ضدهم“.

وبسبب مستوى سيتي الحالي بدا أن المدرب بنيتز استسلم لمصيره منذ البداية باللجوء للدفاع في أول نصف ساعة حيث سعى سيتي لافتتاح التسجيل.

وسدد الارجنتيني اجويرو في القائم بعد سبع دقائق وأهدر دي بروين فرصة بعد خطأ في دفاع نيوكاسل قبل أن يسدد مهاجم الارجنتين مرة أخرى في القائم.

ولم يتأثر سيتي بخروج قائده فينسن كومباني، الذي تعرض لإصابة جديدة، بعد عشر دقائق.

وبدلا من تغيير نهجه الهجومي عاد فرناندينيو لاعب الوسط للدفاع وشارك المهاجم جابرييل جيسوس.

ومع عدم تقديم نيوكاسل أي شيء تحول الأمر إلى مجرد وقت قبل أن يفتتح سيتي التسجيل ومرر دي بروين كرة إلى سترلينج الذي وضعها في مرمى الحارس روب إليوت.

وبعد إجباره على الهجوم كاد نيوكاسل أن يدرك التعادل على الفور لكن المدافع نيكولاس اوتاميندي أبعد ضربة رأس من ارونز من على خط المرمى ولم يستمر ذلك لفترة طويلة إذ عادل سيتي عدد الانتصارات القياسي خارج الأرض في دوري الأضواء بعدما فاز للمرة 11 على التوالي.

وسدد دي بروين في القائم وبدا أن سيتي أصبح راضيا قليلا وحادت ضربة رأس من البديل جايل لاعب نيوكاسل عن المرمى في الدقيقة 89.

ويبتعد جوارديولا بانتصار واحد عن معادلة رقمه القياسي بالفوز في 19 مباراة متتالية في الدوري الذي حققه مع بايرن ميونيخ في موسم 2013-2014 وهي أطول سلسلة انتصارات متتالية لأي فريق في بطولات الدوري الخمس الكبرى في اوروبا.

اعداد شادي أمير للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below