January 17, 2018 / 6:08 AM / a month ago

وزنياكي المصنفة الثانية تنقذ نفسها من خروج مبكر

ملبورن (رويترز) - أنقذت المصنفة الثانية كارولين وزنياكي نقطتين لخسارة المباراة وقاتلت بقوة لتعوض تأخرها 5-1 في الشوط الفاصل وتهزم يانا فيت 3-6 و6-2 و7-5 في الدور الثاني لبطولة استراليا المفتوحة للتنس يوم الأربعاء.

ولم تكن وزنياكي، المصنفة الأولى عالميا سابقا، الطرف الأفضل خلال فترات طويلة من اللقاء وتفوقت عليها اللاعبة الكرواتية البالغ عمرها 21 عاما لكنها فازت بستة أشواط متتالية لتنجو من مفاجأة وتضمن التأهل للدور الثالث.

وقالت وزنياكي “كانت مباراة مجنونة، لا أدري كيف عدت لهذه المباراة.

”إنها منافسة صعبة، لم يكن لديها ما تخسره وأعتقد أنها أدركت أنها متقدمة 5-1 وتراجعت قوتها قليلا“.

وأضافت ”قلت لنفسي ‭‭‭'‬‬‬هذه فرصتي الأخيرة ويجب أن أهاجم‭‭‭'‬‬‬. بعد ذلك كانت الأمور تسير في طريقي“.

وسددت فيت، المصنفة 119 عالميا، بعض الضربات الرائعة طيلة المباراة وفازت بثماني نقاط متتالية لتحسم المجموعة الأولى في 33 دقيقة.

وشقت وزنياكي طريقها للعودة للمباراة وفازت بالمجموعة الثانية عندما ردت فيت ضربة الإرسال خارج الملعب.

لكن اللاعبة الكرواتية رفضت الاستسلام وألقت وزنياكي بمضربها على الأرض في غضب بعد أن فقدت إرسالها لتتأخر 3-1 واستغلت فيت أفضليتها لتصبح على مشارف التأهل للدور الثالث بعد تقدمها 5-1 و40-15.

وقالت وزنياكي ”كنت أفكر في هذه النقطة أن لا يزال أمامها أربع كرات إضافية لتفوز بالمباراة. شعرت بأنني وضعت قدما خارج البطولة. كنت محظوظة بشكل ما“.

وأضافت ”ثم شعرت بأنها توترت قليلا. قلت لنفسي... ‭‭'‬‬اجعليها تقاتل لتفوز، لا تستسلمي بسهولة‭‭'‬‬“.

وأرسلت فيت مرتين للفوز بالمباراة لكن التوتر أثر عليها واستغلت وزنياكي خبرتها لتضرب موعدا في الدور الثالث مع البلجيكية كيكي بيرتنز أو الأمريكية نيكول جيبز.

وأظهرت اللاعبة الدنمركية مهارات تتماشى مع كونها المصنفة الثانية عالميا وهي ترسل للفوز بالمباراة، وهو ما تحقق عندما سددت فيت المحبطة ضربة خلفية في الشبكة بعد ساعتين ونصف الساعة من اللعب في طقس حار على ملعب رود ليفر.

وقالت وزنياكي التي تشارك في استراليا المفتوحة للمرة 11 مع استمرار بحثها عن لقبها الأول في البطولات الأربع الكبرى “التنس لعبة ذهنية إلى حد كبير.

”طيلة مسيرتي حاولت التفكير في كل نقطة على حدة. سيكون هناك الكثير من الأوقات الجيدة والسيئة. لكني أشعر بأن المرء إذا بذل قصارى جهده وتحلى بالتركيز، سيجني الثمار في النهاية“.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below