January 23, 2018 / 5:00 AM / 4 months ago

ميرتنز تصعق سفيتولينا وتبلغ قبل نهائي أستراليا المفتوحة

ملبورن (رويترز) - حققت إليسه ميرتنز مفاجأة جديدة وأطاحت بالمصنفة الرابعة إيلينا سفيتولينا بالفوز عليها 6-4 و6-صفر لتبلغ قبل نهائي بطولة أستراليا المفتوحة للتنس يوم الثلاثاء.

البلجيكية إليسه ميرتنز تحتفل بفوزها على الأوكرانية إيلينا سفيتولينا لتبلغ قبل نهائي بطولة أستراليا المفتوحة للتنس يوم الثلاثاء. تصوير إيسي كاتو - رويترز

وفازت الأوكرانية سفيتولينا في تسع مباريات متتالية هذا العام قبل هذه المواجهة لكنها تعثرت تماما أمام اللاعبة البلجيكية المصنفة 37 في لقاء استغرق 73 دقيقة في ملعب رود ليفر.

وسجلت ميرتنز المتحمسة 16 ضربة حاسمة لنقاط لتفوز بالمجموعة الافتتاحية وحافظت على هدوئها لتواصل الضغط على المصنفة الرابعة عالميا في المجموعة الثانية.

وستشارك ميرتنز بذلك لأول مرة في الدور النهائي لإحدى البطولات الأربع الكبرى وستواجه كارولين وزنياكي أو كارلا سواريز نافارو.

وقالت ميرتنز (22 عاما) بعدما احتفلت بالفوز مع مدربها وصديقها روب سيسنز ”ليس لدي كلمات ولا أعرف ما أقوله ولدي مشاعر متباينة وكلها مشاعر رائعة“.

وأضافت مبتسمة ”لقد بذلت قصارى جهدي. كان الضغط كبيرا قرب النهاية. لعبت بأسلوبي وسارت الأمور بشكل رائع“.

وأصبحت ميرتنز أول بلجيكية تبلغ قبل النهائي في ملبورن منذ فعلتها ملهمتها المخضرمة كيم كليسترز في 2012.

وبالنسبة لسفيتولينا فإنها تعاني من مشكلة في أعلى الساق منذ فوزها ببطولة برزبين الإعدادية قبل السفر إلى ملبورن.

وهذه الخسارة الثالثة لسفيتولينا في ثلاث محاولات في دور الثمانية بالبطولات الأربع الكبرى وبعدما تعثرت في المرتين السابقتين في بطولة فرنسا المفتوحة.

وكسرت ميرتنز إرسال سفيتولينا مبكرا وتقدمت 2-1 في المجموعة الأولى بفضل ضربة خلفية قوية ثم كسرت مجددا إرسال منافستها لتتقدم 5-2 وفازت بالمجموعة رغم جهد كبير من المصنفة الرابعة عالميا.

وقالت ميرتنز ”كنت أدرك أن الأمر سيكون صعبا وحاولت اللعب بأكبر جدية ممكنة وإجبارها على التحرك والتقدم إلى الشبكة بشكل أكبر“.

وأصبحت ميرتنز مفعمة بالثقة وكسرت إرسال سفيتولينا في الشوط الأول من المجموعة الثانية قبل أن تواصل مشوارها بنجاح لحسم اللقاء.

وقالت سفيتولينا ”إنها لاعبة عظيمة ولم يكن بوسعي مجاراتها لأنها قوية للغاية بالنسبة لي.

”خضت مباريات البطولة ولدي بعض المشكلات الصحية. لم تمنحني الفرصة اليوم. كل التحية لها لأنها أدت بشكل جيد حقا وكذلك كان الحال اليوم. لم أتمكن من مجاراتها“.

اعداد وتحرير احمد عبد اللطيف للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below