April 29, 2018 / 9:03 PM / 6 months ago

ثلاثية ميسي ترسل ديبورتيفو للدرجة الثانية وتقود برشلونة للقب الدوري

كورونا (اسبانيا) (رويترز) - أحرز ليونيل ميسي ثلاثة أهداف ليقود برشلونة للتتويج بلقب دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم للمرة 25 في تاريخه عقب فوزه 4-2 على مستضيفه ديبورتيفو لاكورونيا رغم إهدار التقدم بهدفين دون رد على صاحب الأرض الذي ودع المسابقة يوم الأحد.

وكان برشلونة بحاجة للتعادل ليقتنص اللقب ونجح في تحقيق بداية رائعة عندما منحه فيليب كوتينيو، أغلى صفقة في تاريخ النادي، التقدم بعد سبع دقائق من البداية بتسديدة رائعة من أعلى رأس حارس أصحاب الأرض.

وضاعف ميسي النتيجة في الدقيقة 38 بتسديدة مباشرة بعد تمريرة عرضية من لويس سواريز.

ولم يكن ديبورتيفو محظوظا بالتأخر بهدفين واستحق تقليص الفارق عبر لوكاس بيريز قبل نهاية الشوط الأول بخمس دقائق قبل أن يعادل لاعب الوسط التركي إيمري تشولاك النتيجة في الدقيقة 68.

واحتاج فريق المدرب كلارينس سيدورف الفوز ليحافظ على فرص بقائه بين الكبار لأسبوع آخر واقترب من تحقيق ذلك وكاد أن يصبح أول فريق يهزم برشلونة في الدوري هذا الموسم.

لكن النادي القطالوني عاد للمقدمة عبر هجمة مرتدة تلقى خلالها ميسي تمريرة من سواريز أيضا لينهي قائد الأرجنتين الهجمة بتسديدة من مدى قريب في الدقيقة 82.

وأحرز ميسي هدفه 32 ليعزز صدارته لهدافي المسابقة بمساعدة اخرى من سواريز ليضمن لفريقه الفوز بلقبه السابع في عشر سنوات ويكمل رابع ثنائية محلية في نفس الفترة عقب فوزه 5-صفر على اشبيلية في نهائي كأس ملك إسبانيا الأسبوع الماضي.

وقال إرنستو بالبيردي مدرب برشلونة للصحفيين ”عندما تسعى للفوز باللقب فترة طويلة تشعر بسعادة كبيرة عند احرازه في النهاية. نشعر بالرضا.

”الموسم طويل للغاية إذ بدأ في أغسطس ونحن الآن وصلنا للنهاية. اللقب لم يحسم عبر مباراتين لكن بالعديد من المواجهات وسعينا للقب من البداية وتصدرنا الترتيب أيضا من البداية.

”حسمنا اللقب بفارق كبير للغاية وفي النهاية نحن الأفضل في الدوري“.

ورفع برشلونة الذي لم يخسر بعد خلال المسابقة رصيده إلى 86 نقطة من 34 مباراة متقدما بفارق 11 نقطة عن أتليتيكو مدريد صاحب المركز الثاني الذي يملك 75 نقطة من 35 مباراة مقابل 71 نقطة من 35 مباراة لريال مدريد ثالث الترتيب.

ويحتل ديبورتيفو المركز 18 برصيد 28 نقطة ويتأخر بفارق 12 نقطة عن ليفانتي صاحب المركز 17 قبل ثلاث مباريات على النهاية.

وبينما تحسر لاعبو وجماهير ديبورتيفو على عودة الفريق لدوري الدرجة الثانية لأول مرة منذ 2014 شكل لاعبو برشلونة سلسلة بشرية ورقصوا حول دائرة منتصف الملعب.

وقال سيرجيو بوسكيتس لاعب وسط الفريق ”مذاق الثنائية رائع.

”احراز سبعة القاب للدوري من بين اخر 10 يعد حدثا استثنائيا. انظر ما فعلنا هذا العام قبل اربع جولات على النهاية.

”مررنا بموسم مثالي على صعيد دوري الدرجة الأولى.

”لم نخسر طوال الموسم واحرزنا لقب الدوري بسبب البداية المميزة وهذا ما منحنا الكثير من الثقة. عقب فوزنا على اتليتيكو مدريد (في مارس الماضي) واصلنا الأداء عند اعلى المستويات“.

الأرجنتيني ميسي لاعب برشلونة الإسباني يحتفل بتسجيل الهدف الثالث لفريقه أمام ديبورتيفو لاكورونيا في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم يوم الأحد. تصوير: ميجيل فيدال - رويترز.

اعداد وتحرير احمد عبد اللطيف للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below