April 30, 2018 / 7:24 AM / in 7 months

ألكسندر-أرنولد لاعب ليفربول مستعد للأجواء العدائية في روما

ترينت ألكسندر-أرنولد لاعب ليفربول خلال مباراة للفريق في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم أمام بورنموث على ملعب أنفيلد يوم 14 أبريل نيسان 2018. تصوير: كارل ريسين - رويترز. تستخدم الصورة للأغراض التحريرية فقط

(رويترز) - قال ترينت ألكسندر-أرنولد لاعب ليفربول إنه لن يخشى الأجواء العدائية في الاستاد الأولمبي في روما إذ يستعد لخوض واحدة من أهم مباريات مسيرته في كرة القدم.

وفاز ليفربول 5-2 على روما في ذهاب قبل نهائي دوري أبطال أوروبا الأسبوع الماضي وسيكون الفريق الإيطالي في حاجة يوم الأربعاء المقبل إلى تكرار انتصاره 3-صفر كما فعل أمام برشلونة في دور الثمانية لمنع الفريق الإنجليزي من الظهور في النهائي.

وقال الظهير الأيمن ألكسندر-أرنولد لوسائل إعلام بريطانية ”سنذهب إلى هناك لأداء عملنا وسنذهب هناك من أجل الفوز.

”بكل تأكيد نحن ندرك أن الأجواء ستكون عدائية وهذا ما سيحاول فعله المنافس تماما كما فعلت جماهيرنا. يجب أن نكون مستعدين ذهنيا وبدنيا“.

وأضاف اللاعب البالغ عمره 19 عاما ”يتدرب المرء طوال حياته على مدار سنوات من أجل مثل هذه المباريات ومثل هذه الفرص. كل ما فعلته قبل ذلك هو تجهيز لنفسي لمثل مباراة الأربعاء“.

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below