July 11, 2018 / 3:52 PM / in 4 months

ديوكوفيتش يقترب من استعادة تألقه ببلوغه قبل نهائي ويمبلدون

لندن (رويترز) - بلغ نوفاك ديوكوفيتش بطل ويمبلدون ثلاث مرات قبل النهائي للمرة الثامنة في تاريخه والأولى منذ 2015 عقب فوزه على الياباني كي نيشيكوري 6-3 و3-6 و6-2 و6-2 يوم الأربعاء.

الصربي نوفاك ديوكوفيتش بعد فوزه على الياباني كي نيشيكوري في ربع نهائي بطولة ويمبلدون بلندن يوم الأربعاء. تصوير: توني أوبرين - رويترز

وقال اللاعب الصربي المصنف 12 عقب انضمامه إلى الأمريكيين جون مكنرو وبيت سامبراس في المركز الرابع بين أكثر اللاعبين الذين تأهلوا إلى قبل نهائي ويمبلدون في عصر الاحتراف ”أشعر أني وصلت لذروة أدائي في الوقت المناسب“.

وسيلتقي اللاعب البالغ عمره 31 عاما مع الفائز من المصنف الثاني رفائيل نادال والأرجنتيني خوان مارتن ديل بوترو المصنف الخامس في قبل النهائي.

وبدا أن ديوكوفيتش هيمن على اللقاء بعد المجموعة الأولى في الملعب الرئيسي لكنه فقد هدوءه وتركيزه في الثانية عقب دخوله في جدال مع الحكم كارلوس راموس.

وأنقذ نيشيكوري المصنف 24 ثلاث نقاط لكسر الارسال ليحافظ على نتيجة 2-1 في المجموعة الثانية.

وحاول ديوكوفيتش تحطيم مضربه للتعبير عن إحباطه الذي بدأ في الظهور مع بداية المجموعة الثانية ليتلقى تحذيرا من الحكم.

وصاح ديوكوفيتش وهو يهز رأسه موجها حديثه للحكم ”أتظن أني تسببت في أضرار للعشب لمجرد الاطاحة بمضربي أرضا؟ هل تعتقد ذلك أم لا؟ كن أمينا“.

وكسر نيشيكوري ارسال منافسه سريعا وتقدم 4-1 في المجموعة الثانية قبل أن يدرك التعادل 1-1 في المجموعات. لكن انتفاضته لم تلبث طويلا ليفشل في محاولته أن يصبح أول لاعب ياباني يبلغ قبل نهائي ويمبلدون منذ 1933.

* نيشيكوري يواصل الخسارة أمام ديوكوفيتش

وحافظ اللاعب الياباني، الذي كان يواجه ديوكوفيتش لأول مرة على الملاعب العشبية سعيا لإنهاء سلسلة من 12 هزيمة أمام اللاعب الصربي، على ارساله ليجعل النتيجة 3-2 في المجموعة الثالثة قبل أن يتراجع أمام أداء ديوكوفيتش القوي.

وفشل في استغلال أفضلية ثلاث نقاط لكسر الارسال والنتيجة 2-2 حيث فقد ارساله ليتأخر 4-2 فيما أصبح نقطة تحول.

وقال اللاعب الياباني ”كانت هذه على ما أعتقد أكبر فرصة سنحت لي. لكنه قدم ثلاث نقاط رائعة. ربما تغيرت الأمور لو فزت بهذا الشوط.

”بعد ذلك لعب (ديوكوفيتش) بشكل أفضل. أعتقد أنه لعب بشراسة أكبر ولم يمنح لي الفرصة للحصول على أي نقطة بسهولة“.

وبينما كان نيشيكوري يرسل للبقاء في المباراة حسم ديوكوفيتش الفوز في ساعتين ونصف في الملعب الرئيسي ليبلغ قبل نهائي ويمبلدون لأول مرة منذ 2015.

وقال ديوكوفيتش عقب نهاية المباراة ”لم يكن هناك أي داع لهذا التحذير. لم أسبب أي ضرر للعشب. أعرف كيف ألقي المضرب على الأرض.

”إنه (نيشيكوري) ألقى المضرب أيضا في المجموعة الرابعة والحكم قال إنه لم يشاهده لذلك أنا فقط من تم تحذيره.

”لذلك أعتقد أن هذا ليس عدلا لكن هذا ما حدث. في مباراة صعبة وبها مشاعر مختلطة تحدث مثل هذه الأشياء“.

وسيكون قبل النهائي القادم رقم 32 في مسيرة ديوكوفيتش في البطولات الكبرى لكنه قاتل من أجل بلوغ هذا الدور.

وتعثرت مسيرة ديوكوفيتش المصنف 21 عالميا حاليا منذ الفوز بلقبه 12 الكبير في بطولة فرنسا المفتوحة 2016 حيث انسحب من دور الثمانية في ويمبلدون العام الماضي بسبب اصابة في المرفق انهت موسمه.

وفي سؤال بشأن سعيه لاستعادة مستواه السابق قال اللاعب الصربي ”بالطبع ولهذا السبب أنا هنا.

”أعمل بجدية وذكاء شديدين للعودة إلى أفضل مستوياتي بقدر الإمكان للمشاركة في البطولات الكبرى ولا يوجد أكبر من ويمبلدون. لذلك من الجيد مواصلة المشوار“.

إعداد أحمد الخشاب للنشرة العربية - تحرير أشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below