March 11, 2019 / 11:05 AM / 8 months ago

الاتحاد الدولي لألعاب القوى يبقي الحظر على روسيا في فضيحة منشطات

الدوحة (رويترز) - قال الاتحاد الدولي لألعاب القوى يوم الاثنين إنه سيبقي الحظر المفروض على الاتحاد الروسي بسبب فضيحة منشطات حتى يتسلم بيانات تم جمعها من معمل موسكو مؤخرا وكذلك الحصول على تعويض مالي عن تحقيقات أجراها.

شعار الاتحاد الدولي لألعاب القوى - صورة من أرشيف رويترز

وعوقب الاتحاد الروسي لألعاب القوى بالإيقاف في 2015 عقب تقرير للوكالة العالمية لمكافحة المنشطات كشف عن وجود قرائن على برنامج للمنشطات برعاية الدولة في روسيا.

وناقش مجلس الاتحاد الدولي لألعاب القوى مدى إمكانية رفع الإيقاف عن روسيا خلال اجتماع في الدوحة يومي الأحد والاثنين لكن رون أندرسن رئيس اللجنة المكلفة بملف روسيا في الاتحاد الدولي لألعاب القوى قال إن موسكو لم تلتزم بهذين الشرطين حتى الآن.

وأضاف أن مسائل ”لوجيستية“ عرقلت مفاوضات بشأن الحصول على تعويضات مالية من بينها تكاليف اللجنة وأتعاب قانونية عن قضايا رفعتها روسيا أمام المحاكم. كما لم يحصل الاتحاد الدولي لألعاب القوى حتى الآن على معلومات وعينات من معمل موسكو تقوم الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات بتحليلها حاليا.

وقال ”يتعين حل هذه المسائل. فور أن نحصل على كل الأشياء المطلوبة .. فاننا سنعيد بكل جدية نظر المسألة وسنرفع توصية إلى مجلس الاتحاد الدولي لألعاب القوى لرفع الإيقاف عن روسيا“.

وإذا أخفقت روسيا في الوفاء بشروط الاتحاد الدولي لألعاب القوى في الشهور المقبلة فانها تواجه خطر الغياب عن بطولة العالم في قطر في سبتمبر أيلول المقبل.

* البحث عن سداد الديون

وقال مسؤولون روس وسيباستيان كو رئيس الاتحاد الدولي للعبة ان روسيا مدينة للاتحاد الدولي بنحو ثلاثة ملايين دولار وان المناقشات جارية.

وقال دميتري شلياختين رئيس الاتحاد الروسي لألعاب القوى في بيان ”بالطبع نحاول وعملنا بالفعل على ايجاد تمويل لدفع الديون.

”هذا مبلغ كبير للاتحاد. دعونا لا ننسى أن الاتحاد فقد رعاة بسبب فضيحة المنشطات... نجري محادثات مع الاتحاد الدولي لألعاب القوى بشأن هذه المدفوعات“.

ولم ترد وزارة الرياضة الروسية على الفور على طلب رويترز للتعليق.

ونفت السلطات الروسية وجود برنامج برعاية الدولة لتعاطي منشطات لكنها أقرت بمنح مسؤولين بارزين مواد محظورة لرياضيين تتعارض مع لوائح مكافحة المنشطات وكذلك إخفاء نتائج اختبارات إيجابية.

وقال الاتحاد الدولي لألعاب القوى أيضا إن لجنته المكلفة بالمسألة الروسية تابعت تصريحات نقلتها شبكة ايه.ار.دي التلفزيونية الألمانية مطلع الأسبوع كشفت أن بعض المدربين الذين ربطتهم تقارير بفضيحة المنشطات يشرفون مرة أخرى على تدريب رياضيين في الفريق الوطني الروسي.

وأضاف ”يتناقض هذا الأمر مع تأكيدات الجانب الروسي في وقت سابق للجنة بانه ينأى بنفسه عن النظام القديم“.

وتابعت ”ستطلب اللجنة من الجانب الروسي توضيحا عاجلا لهذا الأمر“.

وقال كو انه يعتقد ان تقدما تحقق على صعيد الملف الروسي ”لكنه يعتقد انه من المنطقي الابقاء على الحظر“.

ورفعت الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات واللجنة الأولمبية الدولية الإيقاف عن روسيا بينما قالت اللجنة الأولمبية الدولية لذوي الاحتياجات الخاصة إنها سترفع الإيقاف عن روسيا في 15 مارس اذار.

وقال كو انه لم تكن هناك اي تحقيقات سواء من قبل الاتحاد الدولي للقوى او الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات بشأن اعادة عضوية الاتحاد الروسي.

وأضاف ”نحن (مجلس الادارة) اتخذنا القرار بأنفسنا باننا سنؤيد توصية اللجنة المكلفة بملف روسيا كما ان البيانات التي يتم فحصها من قبل الوكالة العالمية والتي ستصل الى وحدة النزاهة الخاصة بألعاب القوى لا تزال تشكل جزءا كبيرا من هذه المعايير“.

ولم يتكهن كو بموعد رفع الايقاف.

وقال ”لا اعرف اجابة هذا السؤال. يجب الوفاء بالمعايير“.

اعداد وتحرير احمد عبد اللطيف للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below