November 1, 2019 / 7:49 PM / 11 days ago

هاميلتون يؤكد عزمه الفوز بلقب فورمولا 1 بتصدر التجارب الحرة لسباق أمريكا

اوستن (تكساس) (رويترز) - تفوق البريطاني لويس هاميلتون بطل العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات، والساعي للتتويج باللقب للمرة السادسة، في الجولة الثانية من التجارب الحرة لسباق جائزة أمريكا الكبرى على حلبة الأمريكيتن متفوقا على شارل لوكلير سائق فيراري.

فرستابن سائق رد بول خلال التجارب الحرة لسباق أمريكا في فورمولا 1 يوم الجمعة. صورة من يو اس ايه توداي سبورتس.

وسجل هاميلتون، الذي يمكنه حصد اللقب بدون تسجيل أي نقطة في تكساس، مسافة الحلبة في دقيقة واحدة و33.232 ثانية ليدفع مرسيدس لقمة الترتيب في نهاية الجولة الثانية ويقطع الخطوة الأولى نحو الفوز بسباق جائزة أمريكا للمرة السابعة.

وحل لوكلير في المركز الثاني متراجعا بفارق 0.301 ثانية خلف السائق البريطاني فيما يسعى فريق فيراري لإفساد احتفال مرسيدس بانتزاعه مركز أول المنطلقين للمرة السابعة على التوالي يوم السبت.

وكان الهولندي ماكس فرستابن سائق رد بول، الذي تم تجريده من مركز أول المنطلقين في سباق جائزة المكسيك السبت الماضي بعد فشله في التقليل من سرعته أثناء ظهور الاعلام الصفراء التحذيرية، قد تصدر الترتيب في الجولة الأولى يوم الجمعة لكنه حل ثالثا بعد الظهر.

وحل خلف السائق الهولندي، الألماني سيباستيان فيتل بطل العالم أربع مرات الذي حل رابعا.

وجاء الفنلندي فالتيري بوتاس، زميل هاميلتون في فريق مرسيدس والسائق الوحيد الذي يملك فرصة التفوق عليه للحصول على لقب السائقين، في المركز الخامس لكنه سيحتاج لما هو أفضل إذا ما أراد أن يكون له في دفع المنافسة على اللقب نحو سباق البرازيل.

وسيتوج هاميلتون باللقب إذا احتل المركز الثامن أو جاء في مركز أفضل في سباق بعد غد الأحد لكن لن يكون بحاجة لتسجيل أي نقاط على الإطلاق للحفاظ على لقبه إذا لم يفز بوتاس.

ولم يحقق بوتاس، الذي يتأخر بفارق 74 نقطة عن هاميلتون قبل ثلاثة سباقات على نهاية الموسم والتي توفر 78 نقطة كحد أقصى للفائز بها، أفضل من المركز الخامس في تكساس.

وفوجئ السائقون بالأجواء الباردة لدى وصولهم إلى الحلبة التي غطتها طبقة هشة من الصقيع. لكن هذا أدى لعدم استواء مسار الحلبة ما تسبب في شكاوى من السائقين.

وقال هاميلتون عبر دائرة الاتصال الخاصة بالفريق ”هذه المطبات تدفع للجنون. لا أعرف إن كانت الحلبة آمنة“.

وإذا كان هاميلتون لم يكن راضيا عن الأحوال الجوية فإنه بلا شك كان سعيدا بسماع صوت مهندس السباقات بيتر ”بونو“ بونينجتون مجددا في سماعة الرأس الخاصة به.

وغاب ”بونو“ عن سباق جائزة المكسيك الكبرى بسبب ”إجراء طبي شخصي“ وكان من المتوقع أن يغيب عن سباقين لكنه عاد ليساعد هاميلتون في الحصول على اللقب السادس.

إعداد أحمد عبد اللطيف للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below