November 11, 2019 / 6:17 PM / a month ago

تيتيباس يحقق انتصارا طال انتظاره على ميدفيديف بالبطولة الختامية

لندن (رويترز) - احتفل ستيفانوس تيتيباس بانتصاره يوم الاثنين على منافسه الروسي دانييل ميدفيديف، الذي يشارك هو الآخر لأول مرة في البطولة الختامية لموسم تنس الرجال، كما لو كان اللاعب اليوناني توج بلقب البطولة بعد أن أنهى نحسه أمام منافسه الروسي الذي مثل مصدر رعب له.

اليوناني ستيفانوس تيتيباس بعد فوزه على الروسي دانييل ميدفيديف في البطولة الختامية لتنس الرجال يوم الاثنين. تصوير توني أوبريان - رويترز.

وخسر تيتيباس، وهو أول لاعب يوناني يتأهل للبطولة الختامية، جميع مواجهاته الخمس السابقة أمام ميدفيديف لكنه نجح في قلب الطاولة بطريقة رائعة.

وبعد الفوز بنتيجة 7-6 و6-4 يوم الاثنين، بات تيتيباس (21عاما) مؤهلا للمنافسة على بلوغ الدور قبل النهائي كما منح تفوقه على ميدفيديف وصيف بطل أمريكا المفتوحة لجمهور المشاهدين على ملعب او2 نكهة إضافية محببة.

وقال تيتيباس للصحفيين ”هذا الانتصار يحمل قيمة خاصة لي. إنه فوز كنت أرغب في تحقيقه منذ فترة طويلة. الانتصار في هذا التوقيت أمر رائع.

”إنه لاعب عنيد ومن الصعب مواجهته. لا يمنحك راحة في الملعب لهذا فإن هذا الفوز يعني الكثير“.

وخاض ميدفيديف (23 عاما) مسيرة مذهلة بعد ويمبلدون هذا العام وتأهل للمباراة النهائية ست مرات منها نهائي أمريكا المفتوحة التي أجبر فيها رفائيل نادال على خوض خمس مجموعات قبل الانتصار.

لكن مستواه تراجع بعدها ورغم ارتفاع وتيرة أدائه أمام تيتيباس إلا أن الزخم كان ملازما دوما للاعب اليوناني الذي نال شعبية بين الجماهير الحاشدة التي حضرت لقاء يوم الاثنين في لندن بسبب أسلوبه السلس وتحركه في كافة جنبات الملعب .

ونجح تيتيباس في اقتناص نقطة الفوز بالشوط الفاصل بالمجموعة الأولى بعد أن أظهر روح المغامرة وأرسل بتسديدة مباشرة في جانب الملعب. وحسم تيتيباس المجموعة عندما سدد ميدفيديف ضربة أمامية في الشبكة.

وأنقذ ميدفيدف المصنف الرابع عالميا ثلاث نقاط لكسر ارساله حين كانت النتيجة 3-3 في المجموعة الثانية لكنه لم يحسن تقدير الكرة لتسقط على الخط الخلفي لتمنح نقطة لصالح تيتيباس الذي حسم الفوز بضربة ساحقة.

* منافسة ثنائية جديدة

واستبعد ميدفيديف التكهنات بأن تكون الخسارة أمام تيتيباس لأول مرة تحمل دلالات أكبر من ذلك، قائلا إنه يشعر بالرضا عن الطريقة التي لعب بها بعد بعض العروض السيئة خلال فترة الاستعدادات.

وأضاف ”كان أفضل مني اليوم لكنني شعرت بأنني أفتقد لبعض الأمور. كان بالإمكان أن يسبب لي هذا احباطا أمام أي لاعب آخر. بالطبع كنت أرغب في الحسم لأعزز سجل المواجهات المباشرة لكن هكذا مضت الأمور“.

ومع شغف الجمهور ووسائل الإعلام بخلق منافسة ثنائية جديدة تدفع الأمور قدما على صعيد الرياضة عندما تغرب شمس العصر الذهبي لروجر فيدرر ونادال ونوفاك ديوكوفيتش ، فمن المفهوم أن يتم تسليط الضوء على أي حالة توتر محتمل بين اللاعبين.

وسئل تيتيباس صراحة عن أسباب عدم حبه لميدفيديف فقال ”هذا تعبير قاس. لم أقل يوما أنني لا أحبه“ قبل أن يتطرق لواقعة حدثت مع ميدفيديف في ميامي العام الماضي حين تلاسن اللاعبان بشكل حاد.

وأوضح ”أعني أن التناغم بيننا ليس في أفضل حالاته بين المشاركين في بطولات المحترفين.

”هذا لا يعني أنني أكرهه. أعتقد كما قال أننا لن نذهب لتناول العشاء معا. أكن له كل الاحترام بالتأكيد“.

وفي وقت لاحق من يوم الاثنين، سيلعب الاسباني رفائيل نادال أمام الألماني الكسندر زفيريف حامل اللقب ضمن مجموعة أندريه أجاسي.

إعداد خالد الرياني للنشرة العربية- تحرير أحمد عبد اللطيف

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below