November 21, 2019 / 5:17 PM / 6 months ago

وحدة النزاهة توقف رئيس الاتحاد الروسي لألعاب القوى مؤقتا

موسكو (رويترز) - فرضت وحدة النزاهة التابعة للاتحاد الدولي لألعاب القوى يوم الخميس عقوبة إيقاف بحق رئيس الاتحاد الروسي للعبة وعدد من مسؤولي الاتحاد بداعي وجود انتهاكات خطيرة لقواعد مكافحة المنشطات لتزداد متاعب الاتحاد قبل أولمبياد طوكيو العام المقبل.

رئيس الاتحاد الروسي لألعاب القوى دميتري شلياختين - صورة من أرشيف رويترز.

وقالت الوحدة، التي تتولى متابعة الأمور المتعلقة بالنزاهة في ألعاب القوى ومنها مكافحة تعاطي المنشطات، إن القرار يرتبط بتحقيق عن اخفاق متسابق الوثب العالي الروسي دانيل ليسنكو في تقديم معلومات حول مكان وجوده وفقا للوائح مكافحة المنشطات.

وأضافت الوحدة أن قرار الإيقاف الذي طال سبعة أشخاص منهم دميتري شلياختين رئيس الاتحاد الروسي لألعاب القوى وألكسندر باركين المدير التنفيذي للاتحاد وليسنكو ومدربه يفجيني زاجورولكو جاء نتيجة اكتشاف تورط مسؤولي الاتحاد ”في تقديم تفسيرات زائفة ووثائق مزورة إلى الاتحاد الدولي لألعاب القوى لتبرير إخفاق الرياضي الروسي في تقديم معلومات عن مكان وجوده“.

وجاء قرار الإيقاف في وقت يتوقع أن تصدر فيه الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (الوادا) الشهر المقبل قرارا بشأن وضع الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات بعد ادعاءات عن وجود ”تضارب“ في بيانات معمل موسكو.

وفاز ليسنكو بفضية الوثب العالي في بطولة العالم في 2017. وسمح له الاتحاد بالمشاركة في البطولات الدولية كرياضي مستقل.

ولكن بعد أن أخفق في تقديم معلومات عن مكان وجوده في ثلاث مناسبات، وهو انتهاك لقواعد مكافحة المنشطات إذا تكرر في غضون 12 شهرا، خضع ليسنكو لعقوبة إيقاف بشكل مؤقت العام الماضي.

وقالت الوحدة يوم الخميس ”دققت وحدة النزاهة في صحة تفسيرات دانيل ليسنكو لأسباب إخفاقه في تحديد مكان وجوده وخلصت إلى أن هذه التفسيرات تجافي الحقيقة ومدعومة بوثائق مزورة“.

وأبلغت وحدة النزاهة الاتحاد الروسي بتهمة الإخفاق في الوفاء بواجباته ومنحته مهلة حتي 12 ديسمبر كانون الأول للرد على هذا الاتهام.

وقال شلياختين لموقع الاتحاد الروسي لألعاب القوى إنه لا يزال يفكر في خطوته المقبلة.

وأضاف ”لن أتحدث عن خطوتي التالية إلا بعد تقييم دقيق للوضع وإجراء مشاورات قانونية والفهم الكامل للظروف“ مضيفا أن اللجنة التنفيذية للاتحاد ستجتمع قريبا لمناقشة الوضع.

وفي بيان منفصل تلقته رويترز ذكر الاتحاد إن شلياختين قد يترك منصبه خلال فترة الإيقاف المؤقت لكنه عازم على الدفاع عن نفسه أمام القضاء.

وعوقب الاتحاد الروسي لألعاب القوى بالإيقاف في نوفمبر تشرين الثاني 2015 بعد تقرير من الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (الوادا) يتضمن أدلة على استخدام مواد محظورة رياضيا على نطاق واسع في روسيا.

ولكن سُمح لبعض الرياضيين الروس، مثل ماريا لاسيتسكيني بطلة العالم في الوثب العالي ثلاث مرات، بالمنافسة دوليا كرياضيين مستقلين بعد إثبات أنهم يتدربون في بيئة خالية من المنشطات.

إعداد خالد الرياني للنشرة العربية - تحرير أشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below