November 23, 2019 / 5:26 PM / 6 months ago

هدف فيرمينو القاتل يهدي ليفربول الفوز 2-1 أمام بالاس

لندن (رويترز) - واصل ليفربول المتصدر سعيه نحو إحراز لقب الدوري الإنجليزي لكرة القدم لأول مرة منذ 1990 بفضل هدف متأخر من روبرتو فيرمينو ليفوز بصعوبة 2-1 على مضيفه كريستال بالاس يوم السبت.

روبرتو فيرمينو يحتفل بعد تسجيل هدف الفوز لليفربول في مرمى مضيفه كريستال بالاس في مباراتهما في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت. تصوير: هانا مكاي - رويترز. (تستخدم الصورة للأغراض التحريرية فقط).

وحافظ ليفربول على سجله الخالي من الهزائم في 30 مباراة متتالية، بدءا من الموسم الماضي، واحتفظ بالصدارة وبفارق ثماني نقاط على ليستر سيتي الذي فاز 2-صفر على برايتون آند هوف ألبيون.

وسدد فيرمينو من مدى قريب في الدقيقة 85 بعد فترة قصيرة من هدف التعادل لبالاس عن طريق ويلفريد زاها بينما سجل ساديو ماني هدف التقدم لليفربول رغم أن المتصدر ظهر بلا أنياب هجومية في الشوط الأول في ظل غياب محمد صلاح بسبب الإصابة.

ورغم أن ليفربول لم يكن في قمة مستواه فإنه انتزع فوزا قاتلا جديدا ليواصل هوايته هذا الموسم في خطف الانتصارات الثمينة.

ويدرك يورجن كلوب مدرب ليفربول مدى صعوبة الفوز لكنه أشاد بلاعبيه بسبب إمكانية تحقيق الانتصار حتى دون تقديم عرض ممتع.

وقال كلوب في مؤتمر صحفي ”كنا نعرف أنه من الصعب اللعب هنا ولم نلعب بالتقارب المطلوب في الشوط الأول.

”بين الشوطين كنا ندرك ضرورة التحسن. ليس لدي مشكلة أننا لم نلعب بشكل رائع اليوم لأن في مباراة مثل هذه يجب أن تتأكد أنك ستكون جاهزا للقتال على النتيجة.

”هل يمكننا اللعب بشكل أفضل؟ نعم. لكننا دائما لا نتعامل مع النتيجة في بالاس باعتبارها مضمونة. لذا يبدو الأمر جيدا“.

وأضاف ”نحن لا نلعب كيف نظهر أننا اخترعنا كرة القدم لأننا لم نفعل ذلك. لدينا مهمة ونتمنى الاستمرار فيها“.

وأهدر جوردان أيو وجاري كاهيل فرصتين لبالاس قبل إلغاء هدف لأصحاب الأرض عقب اللجوء إلى حكم الفيديو المساعد بداعي أن أيو دفع ديان لوفرين مدافع ليفربول قبل أن يضع المدافع جيمس تومكنز الكرة داخل المرمى من مدى قريب.

وظهر ليفربول بشكل أفضل بعد الاستراحة وأهدر ماني فرصة سهلة قبل أن يسدد كرة حاول الحارس فيسنتي جوايتا إبعادها لكنها دخلت مرماه في الدقيقة 49.

وتصدى الحارس جوايتا لفرصة من فيرمينو ورد البديل كريستيان بنتيكي، مهاجم ليفربول السابق، بتسديدة بهلوانية بجوار القائم مباشرة قبل أن يدرك زميله زاها التعادل في الدقيقة 82 بتسديدة قوية من 12 مترا.

لكن احتفالات أصحاب الأرض لم تستمر طويلا حيث استغل فيرمينو ارتباكا في منطقة جزاء كريستال بالاس وسجل هدف الفوز.

وأهدر زاها فرصة سهلة لانتزاع نقطة التعادل لبالاس عندما استحوذ على كرة عالية في منطقة الجزاء لكنه أطاح بالكرة بعيدا رغم أنه كان بمفرده تماما في مواجهة مرمى ليفربول في اللحظات الأخيرة.

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below