November 26, 2019 / 11:51 AM / 6 months ago

مسؤولون روس ينتقدون مساعي الوادا لفرض حظر أولمبي لأربع سنوات

موسكو (رويترز) - انتقد مسؤولو الرياضة في روسيا يوم الثلاثاء توصيات لجنة مراجعة الامتثال التابعة للوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (الوادا) بمنع روسيا من المشاركة في الأولمبياد لمدة أربع سنوات وقالوا إن العقوبة المقترحة قاسية بشكل مفرط وستضر الرياضة هناك.

شعار اللجنة الأولمبية الروسية على مقرها في موسكو يوم 23 نوفمبر تشرين الثاني 2019. تصوير: ماكسيم شيميتوف - رويترز

وتعني هذه التوصيات التي نشرت يوم الاثنين أن روسيا قد تغيب عن الدورتين الأولمبيتين المقبلتين وبطولة العالم في طائفة واسعة من الرياضات.

وأوصت لجنة مراجعة الامتثال بهذه العقوبة بداعي وجود تلاعب في بيانات معمل موسكو.

وقال عمر كريمليف رئيس الاتحاد الروسي للملاكمة في بيان ”إنها أنباء مؤسفة. هذه التوصيات ظالمة.

”تلعب روسيا دورا مهما في تطوير الرياضة عالميا فكيف يمكن حظر مشاركة بلد بهذه المكانة؟“.

وستعرض توصيات لجنة مراجعة الامتثال على اجتماع اللجنة التنفيذية للوكالة العالمية لمكافحة المنشطات المقرر في باريس في التاسع من ديسمبر كانون الأول المقبل.

وقال دميتري سفيشيف رئيس الاتحاد الروسي لرياضة الكيرلنج إن بلاده نالت ما يكفيها من عقوبات بسبب فضائح المنشطات.

وأضاف لرويترز ”هذه التوصيات تشكل عقوبة قاسية لا أساس لها لمشاكل قديمة عوقبت روسيا بسببها بالفعل.

وتابع ”أحرزت روسيا تقدما كبيرا في مكافحة المنشطات. معاقبة الجيل الجديد بهذه القسوة يفوق القدرة على التحمل“.

وربط وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف بين هذه التوصيات وما وصفه بمحاولات أوسع نطاقا من دول غربية لتحميل اللوم لروسيا.

وأضاف ”كلما زادت هذه النوعية من القرارات كلما كان ذلك أفضل ...لحججهم المناهضة لروسيا“.

* استضافة بطولات

وحظرت اللجنة الأولمبية الدولية مشاركة روسيا في ألعاب بيونجتشانج الشتوية العام الماضي بسبب فضيحة منشطات مزعومة برعاية الدولة في ألعاب سوتشي 2014.

لكن تم السماح لبعض الرياضيين الروس الذين لم تتلطخ سمعتهم بالمنشطات بالمشاركة كمستقلين.

وتركت التوصيات الباب مفتوحا أمام مشاركة رياضيين من روسيا لا صلة لهم بالمنشطات كما حدث في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية 2018 حين شارك رياضيون روس كمستقلين تحت العلم الأولمبي.

وقالت اللجنة الأولمبية الدولية في بيان إنها ترحب بمشاركة الرياضيين الروس البعيدين عن المنشطات.

كما أوصت لجنة الامتثال بمنع روسيا من استضافة أو تقديم عروض استضافة أي حدث رياضي كبير خلال أربع سنوات. وإذا مُنحت هذا الحق بالفعل فقد أوصت اللجنة بنقل الأحداث إلى دولة أخرى ”ما لم يكن هذا من المستحيل من الناحيتين القانونية أو العملية“.

وتستعد روسيا لاستضافة بطولة العالم لهوكي الجليد للرجال في 2023.

ومن المقرر أن تستضيف سان بطرسبرج أربع مباريات في بطولة أوروبا لكرة القدم 2020 كما وقع الاختيار عليها لاستضافة نهائي دوري أبطال أوروبا 2021.

وربما لا تتأثر هذه المباريات بعقوبة جديدة من الوادا لأن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا) ليس ضمن الموقعين على لوائحها.

ونقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء عن إيجور ليبيديف، عضو البرلمان الروسي والعضو السابق في اللجنة التنفيذية للاتحاد الروسي لكرة القدم، قوله ”اليويفا ليس من المؤسسات الموقعة على لوائح الوادا.

”لاعبو كرة القدم الروس لم يتورطوا في أي حالات للمنشطات لهذا فأنا متأكد بنسبة 99.9 في المئة أن لا شيء سيؤثر في استعداداتنا لبطولة أوروبا 2020“.

من المقرر أن يلتقي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع الكسندر تشيفرين رئيس اليويفا في سان بطرسبرج يوم الأربعاء.

إعداد‭ ‬خالد الرياني للنشرة العربية - تحرير أحمد مصطفى

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below