December 17, 2019 / 10:30 PM / 6 months ago

فيلا يسحق صبية ليفربول ويبلغ قبل نهائي كأس الرابطة الإنجليزية

(رويترز) - فاز أستون فيلا على أصغر تشكيلة في تاريخ ليفربول 5-صفر بفضل هدفين من جوناثان كودجا ليتأهل إلى قبل نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية لكرة القدم في ليلة غريبة باستاد فيلا بارك يوم الثلاثاء.

ويسلي أغلى لاعب أستون فيلا يحتفل مع زميله في الفريق بتسجيل الهدف الخامس في مرمى ليفربول في مباراتهما في كأس رابطة الأندية الإنجليزية لكرة القدم يوم الثلاثاء. تصوير: أندرو بويرز- رويترز. (تستخدم الصورة للأغراض التحريرية فقط).

ومع خوض ليفربول متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز للدور قبل النهائي لكأس العالم للأندية بعد 24 ساعة في الدوحة، أشرك النادي تشكيلة مكونة من لاعبين بدلاء وشباب بمتوسط أعمار بلغ 19.4 عام وهو رقم قياسي في تاريخ ليفربول.

ورغم افتقار شباب ليفربول للخبرة فإنهم تأقلموا جيدا وكانوا ندا لأستون فيلا، الذي أجرى عشرة تغييرات على تشكيلته التي خسرت أمام شيفيلد يونايتد في الدوري في مطلع الأسبوع، في أغلب فترات المباراة لكن في النهاية تلقى النادي أثقل هزيمة في تاريخه بالمسابقة.

وسيشعر لاعبو ليفربول الكبار والمدرب يورجن كلوب، الذين شاهدوا المباراة عبر التلفزيون في قطر، بالإعجاب تجاه الطريقة التي بدأ بها الفريق المباراة وسرق هارفي إيليوت البالغ عمره 16 عاما الأضواء.

لكن أستون فيلا تقدم في الدقيقة 14 من ركلة حرة نفذها كونور هوريهان سكنت الشباك بعدما حاول كودجا لمس الكرة.

واصطدمت كرة عرضية من أحمد المحمدي بالمدافع مورجان بويز، وهو واحد من خمسة لاعبين في تشكيلة ليفربول خاضوا مباراتهم الأولى مع الفريق، ومرت من فوق الحارس كويفين كيليهر إلى الشباك بعد ثلاث دقائق أخرى قبل أن يضع كودجا (30 عاما) الكرة في المرمى محرزا الهدف الثالث لفريقه في الدقيقة 37.

وجعل كودجا النتيجة 4-صفر قبل نهاية الشوط الأول مباشرة ليحسم المباراة عمليا، رغم أن ليفربول صنع عدة فرص جيدة في الشوط الثاني. وأضاف أستون فيلا هدفا خامسا في الوقت المحتسب بدل الضائع عن طريق البديل ويسلي أغلى لاعب في تاريخ النادي.

وبلغ أستون فيلا الدور قبل النهائي لأول مرة منذ موسم 2012-2013.

وفاز ليفربول بلقب كأس الرابطة ثماني مرات وهو رقم قياسي لكنه أهدر فرصة تعزيز رصيده بعدما قرر التركيز على مواجهة مونتيري المكسيكي في الدوحة.

وقال نيل كريتشلي مدرب ليفربول تحت 23 عاما، والذي تولى المسؤولية في غياب كلوب، إن أداء لاعبيه كان رائعا.

وأضاف ”لعبنا بشكل رائع من البداية وصنعنا فرصتين في البداية. لم نكن محظوظين باستقبال الهدف ووجدنا أنفسنا متأخرين 2-صفر. كانت ليلة مذهلة ولم نكن نرغب في نهايتها. حظينا بدعم لا يصدق“.

وستقام باقي مباريات دور الثمانية يوم الأربعاء وسيلعب مانشستر سيتي حامل اللقب مع أكسفورد يونايتد المنتمي للدرجة الثالثة ويلتقي مانشستر يونايتد مع كولتشستر يونايتد القادم من الدرجة الرابعة فيما يلعب إيفرتون مع ليستر سيتي.

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below