February 19, 2020 / 3:56 PM / 3 months ago

هاميلتون يتصدر اليوم الأول للتجارب وفيتل يتعرض لوعكة صحية

برشلونة (رويترز) - سجل لويس هاميلتون بطل العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات ست مرات أسرع زمن للفة ليهيمن مرسيدس على اليوم الأول من التجارب التي تسبق انطلاق الموسم في إسبانيا يوم الأربعاء بينما تعرض سيباستيان فيتل سائق فيراري لوعكة صحية.

لويس هاميلتون بطل العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات خلال التجارب التي تسبق الموسم على حلبة قطالونيا يوم الأربعاء. تصوير: البرت خيا-رويترز.

وأكمل هاميلتون 94 لفة على حلبة قطالونيا في برشلونة في حصة التجارب الثانية بعد أن أكمل زميله فالتيري بوتاس 79 لفة صباحا.

وحقق السائق البريطاني أسرع زمن بلغ دقيقة واحدة و16.976 ثانية مقارنة بأفضل زمن سجله فيتل في اليوم الأول من تجارب العام الماضي وبلغ دقيقة واحدة و18.161 ثانية.

وكان هاميلتون، الذي يسعى لمعادلة الرقم القياسي الذي يحمله أسطورة فيراري مايكل شوماخر في الفوز ببطولة العالم سبع مرات، أسرع بواقع 0.337 ثانية عن بوتاس.

وقال هاميلتون ”كان يوما جيدا وبداية طيبة للجميع بعد عطلة طويلة. العودة وقطع 170 لفة يظهر الجهد الكبير الذي بذله الجميع خلال الشتاء“.

وكان المكسيكي سيرجيو بيريز سائق ريسنج بوينت أفضل الباقين حيث خطفت السيارة الجديدة للفريق الأنظار لتشابهها مع سيارة مرسيدس العام الماضي.

وحصل لوكلير على المركز 11 لكنه أكمل 132 لفة.

واحتل ماكس فرستابن سائق رد بول المركز الرابع وقطع معظم اللفات (168 لفة) بينما أكمل كارلوس ساينز سائق مكلارين 161 لفة في يوم لم يشهد رفع الاعلام الحمراء.

وكان من المقرر أن يقود فيتل بطل العالم أربع مرات سيارة فيراري الجديدة اس.اف/1000 أولا على أن ينتظر زميله شارل لوكلير حتى الغد لكن هذه الخطة تغيرت بعد أن أصيب السائق الألماني بوعكة صحية.

وقالت متحدثة باسم الفريق الإيطالي ”شعر سيباستيان بوعكة صحية هذا الصباح ولذا قرر شارل أداء واجبات القيادة اليوم“.

وكانت التجارب فرصة لمشاهدة كل السيارات الجديدة على الحلبة معا وانضم فيتل إلى بقية السائقين في صورة جماعية قبل انطلاق التجارب الساعة 0800 بتوقيت جرينتش. وبعدها ترك الحلبة.

* تحسن في سيارة وليامز

وكان جورج راسل أول من نزل الحلبة في مستهل التجارب وعبر عن اعجابه بسيارة وليامز الجديدة حيث يسعى الفريق للتخلص من شبح موسم 2019 الكارثي.

وفي مثل هذا التوقيت من العام الماضي لم يكن بطل العالم السابق يملك سيارة لاختبارها ونزل إلى حلبة قطالونيا في برشلونة متأخرا ثلاثة أيام.

وأنهى الفريق الموسم في المركز الأخير برصيد نقطة واحدة فقط في 21 سباقا رغم أن سيارته تملك نفس محرك البطل مرسيدس.

وقال السائق البريطاني البالغ من العمر 22 عاما للصحفيين ”أعتقد أن السيارة الجديدة أفضل كثيرا.

وتابع ”من اللفة الأولى اليوم شعرت بثقة كبيرة في الضغط على السيارة إلى أقصى مدى وهو شعور كان غائبا العام الماضي في اللفات الأولى. كان قيادة السيارة في اللفات الأولى العام الماضي أمرا مخيفا لبناء الثقة“.

وعاد البولندي روبرت كوبيتسا الى الحلبة كسائق احتياطي في ألفا روميو بينما عاد الفرنسي استيبان أوكون إلى المنافسات مع رينو.

وتوقع أوكون تسجيل سيارات فورمولا 1 لفات قياسية في السباقات هذا الموسم بعد تسجيل أزمنة مثيرة للإعجاب في اليوم الأول من التجارب.

وقال الفرنسي، سائق فورس إنديا السابق والعائد إلى السباقات بعد غياب دام عاما عمل خلاله سائقا احتياطيا وسائقا للتجارب في مرسيدس، إنه لم يشعر من قبل بهذا القدر من السيطرة على سيارة مثلما أحس مع سيارة رينو الجديدة ار.اس/20.

وأبلغ الصحفيين ”نحن بالفعل أسرع من أفضل زمن للفة تحقق في اليوم الأول لتجارب العام الماضي.

Slideshow (2 Images)

وتابع ”أعتقد أن السيارات تتطور من عام إلى آخر“.

ولم تطرأ تغييرات كبيرة على القواعد قبل هيكلة شاملة في 2021.

إعداد أشرف حامد للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below