February 29, 2020 / 4:30 PM / 3 months ago

لاتسيو يتصدر الدوري الإيطالي بعد الفوز على بولونيا

روما (رويترز) - تصدر لاتسيو دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم بفوزه 2-صفر على بولونيا يوم السبت في واحدة من خمس مباريات لم تتأثر بقرار التأجيل خوفا من انتشار فيروس كورونا.

باتريتش ولويز فيليبي يحتفلان عقب مباراة لاتسيو وبولونيا بدوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم يوم السبت. تصوير: البرتو لينجريا-رويترز.

وتقدم لويس ألبرتو بهدف للاتسيو بتسديدة من حافة المنطقة في الدقيقة 18 وصنع الهدف الثاني لزميله خواكين كوريا بعد ثلاث دقائق ليبقى صاحب الأرض دون هزيمة في 21 مباراة متتالية بالمسابقة.

وسجل بولونيا هدفين ألغاهما الحكم في الشوط الثاني بسبب لمسة يد ثم بسبب التسلل عقب العودة إلى حكم الفيديو المساعد.

ولدى لاتسيو 62 نقطة من 26 مباراة وبفارق نقطتين عن يوفنتوس حامل اللقب الذي تأجلت مباراته مع إنتر ميلان ثالث الترتيب التي كان من المفترض إقامتها يوم الأحد إلى جانب أربع مباريات أخرى بالجولة.

وكانت رابطة الدوري الإيطالي أعلنت في البداية إقامة خمس مباريات بشكل معتاد لكن بدون حضور مشجعين قبل أن تتراجع يوم السبت وتقرر التأجيل بسبب عدم وجود رغبة من المحطات التلفزيونية والجماهير والأندية في اللعب خلف الأبواب المغلقة.

ويواصل سينيشا ميهايلوفيتش مدرب بولونيا العمل رغم إصابته بسرطان الدم وحظي بتحية حارة من مشجعي لاتسيو قبل المباراة.

وكان ميهايلوفيتش لاعبا في لاتسيو عندما توج بلقب الدوري للمرة الثانية والأخيرة موسم 1999-2000 في تشكيلة كانت تضم آنذاك سيميوني إنزاجي المدرب الحالي للفريق.

وقال إنزاجي ”لم أتوقع أبدا أن نكون على القمة بعد 26 جولة رغم أني أدرك أني أتولى تدريب مجموعة جيدة من اللاعبين“.

وأضاف ”كان يجب التقدم بنتيجة أكبر مع الوصول إلى الاستراحة لكننا عانينا بعض الشيء في الشوط الثاني“.

وبدأ لاتسيو المباراة بثقة وسدد كوريا خارج المرمى من مدى قريب في الدقيقة الثانية بعدما اخترق دفاع بولونيا بينما سدد زميله تشيرو إيموبيلي، هداف الدوري برصيد 27 هدفا، الكرة في القائم.

وتقدم لاتسيو عندما اشترك إيموبيلي وكوريا في صناعة الهدف لألبرتو الذي سدد كرة منخفضة قوية من حافة المنطقة. وتحول لويس ألبرتو إلى صانع للهدف حيث اخترق دفاع بولونيا ومرر إلى كوريا الذي أضاف الهدف الثاني بتسديدة غيرت اتجاهها.

ورغم ذلك تراجع أداء لاتسيو بشكل مفاجئ في الشوط الثاني ووضع ستيفانو دينسويل لاعب بولونيا الكرة في الشباك في الدقيقة 52 لكنه لمسها بيده قبل التسجيل ليتم إلغاء الهدف.

ووضع تاكيهيرو تومياسو مدافع بولونيا الكرة في شباك لاتسيو لكن زميله رودريجو بالاسيو كان في موقف تسلل في بناء الهجمة.

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below