February 29, 2020 / 5:30 PM / 3 months ago

ثنائية ألونسو تمنح تشيلسي التعادل 2-2 مع بورنموث

(خدمة رويترز الرياضية العربية) - أحرز ماركوس ألونسو مدافع تشيلسي هدفين ليمنح ناديه التعادل 2-2 خارج أرضه مع بورنموث في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم في استاد فيتاليتي يوم السبت.

ماركوس ألونسو مدافع تشيلسي يسجل الهدف الثاني لفريقه أمام بورنموث في مباراتهما بالدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت. تصوير: بيتر نيكولاس-رويترز. تستخدم للأغراض التحريرية فقط.

ومع اعتماد الفريقين على أسلوب هجومي تقدم تشيلسي بهدف في الدقيقة 33 بعدما تابع ألونسو محاولة أوليفييه جيرو المرتدة من العارضة ليسجل بسهولة من مدى قريب.

ورد بورنموث وأدرك التعادل بضربة رأس من جيفرسون ليرما عقب تسع دقائق من الشوط الثاني ثم تقدم 2-1 بعد ثلاث دقائق بواسطة جوشوا كينج من مدى قريب.

ووضع البديل ميشي باتشواي مهاجم تشيلسي الكرة في الشباك بعد المشاركة بدقائق وألغي الهدف بسبب التسلل، لكن النادي اللندني واصل الضغط لإدراك التعادل.

وقبل خمس دقائق من نهاية الوقت الأصلي سدد ميسون ماونت كرة قوية ردها الحارس آرون رامسديل وتابعها ألونسو سريعا ليدرك التعادل.

وبقي تشيلسي في المركز الرابع برصيد 45 نقطة بينما لا يزال بورنموث في منطقة الخطر حيث يملك 27 نقطة، وبفارق نقطتين عن أستون فيلا صاحب المركز 18.

ورغم انتزاع التعادل قرب النهاية شعر فرانك لامبارد مدرب تشيلسي بالإحباط من النتيجة بعد سيطرة فريقه على الكرة فترات طويلة.

وقال لامبارد لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) ”كان يجب أن نفوز، وصنعنا الكثير من الفرص. ظهرنا بشكل سيء لمدة عشر دقائق حيث سجل خلالها المنافس وهذا ما لم أحبه. أنا سعيد بشخصية الفريق في إدراك التعادل لكن كان يجب أن نفوز“.

وأضاف ”يتحدث الناس عن الدفاع لكن إذا كنت متقدما 1-صفر وتركت الفريق المنافس في أجواء اللقاء فإنه من كرة ثابتة واحدة يمكن أن تتغير المباراة. كان يجب تسجيل المزيد من الأهداف وحينها لم نكن سنعاني من هذه المشكلة“.

وانتابت مشاعر متباينة لإيدي هاو مدرب بورنموث حيث عبر عن سعادته بتعويض التأخر إلى تقدم بينما تحسر على ضياع الانتصار.

* ثلاثية وست هام

وقدم وست هام يونايتد عرضا رائعا ليفوز 3-1 على ساوثامبتون ويخرج بشكل مبدئي من منطقة الهبوط.

وتقدم وست هام إلى المركز 16 برصيد 27 نقطة من 28 مباراة، وبفارق نقطتين عن أستون فيلا الذي يملك مباراة مؤجلة في ظل ارتباطه بمواجهة مانشستر سيتي في نهائي كأس الرابطة يوم الأحد.

وواصل نيوكاسل يونايتد عروضه المتواضعة واستحوذ طويلا على الكرة لكنه في النهاية تعادل دون أهداف على أرضه مع بيرنلي.

وفاز نيوكاسل، صاحب المركز 14، مرة واحدة في آخر عشر مباريات بالدوري بينما يعيش بيرنلي حالة رائعة وتقدم إلى المركز التاسع.

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below