March 11, 2020 / 10:22 PM / 3 months ago

سان جيرمان يهزم دورتموند أمام مدرجات خالية ليبلغ دور الثمانية

باريس (رويترز) - وضع باريس سان جيرمان أحزانه في دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم خلف ظهره بعد فوزه 2-صفر على ضيفه بروسيا دورتموند يوم الأربعاء ليبلغ دور الثمانية لكن بدون جماهير في الملعب لتشهد على الإنجاز.

إدريسا جاي لاعب باريس سان جيرمان مع إيمري تشان لاعب بروسيا دورتموند في مباراة الفريقين في دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم يوم الأربعاء. تصوير رويترز. (هذه الصورة تم الحصول عليها من طرف آخر ويتم توزيعها كما تلقتها كخدمة لعملائها. هذه الصورة للأغراض التحريرية فقط. ليست للبيع ولا يسمح باستخدامها في حملات تسويقية أو إعلانية).

وهز نيمار وخوان بيرنات الشباك في الشوط الأول لينتصر بطل فرنسا 3-2 في النتيجة الإجمالية أمام مدرجات خالية من الجماهير في محاولة لاحتواء انتشار فيروس كورونا الذي أصاب 2281 شخصا وتسبب في وفاة 48 في فرنسا.

وخففت النتيجة من ذكريات 2017 المؤلمة عندما فرط سان جيرمان في انتصاره 4-صفر ليخسر 6-5 في النتيجة الإجمالية أمام برشلونة ثم سقط أمام مانشستر يونايتد بقاعدة فارق الأهداف خارج الملعب رغم تغلبه 2-صفر على الفريق الإنجليزي في أولد ترافورد قبل 12 شهرا.

وعوض بطل فرنسا خسارته 2-1 في الذهاب وبلغ دور الثمانية لأول مرة منذ 2016 إذ أنهى دورتموند المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد إيمري تشان في الدقائق الأخيرة.

وتجمع أكثر من ثلاثة آلاف من بالقرب من ملعب بارك دي برينس بعد حصولهم على إذن من الشرطة كاحتجاج ضد السلطات الفرنسية التي حظرت تجمع أكثر من ألف شخص في محاولة لاحتواء انتشار فيروس كورونا الذي تسبب في إصابة 2281 شخصا ووفاة 48.

وأشعلوا الألعاب النارية وكان يمكن سماع هتافاتهم من داخل الاستاد. وكُتب على لافتة داخل الملعب ”الفيروس الوحيد بالنسبة لنا هو باريس سان جيرمان“.

وقال ماركينيوس الذي قاد دفاع صاحب الأرض مع بريسنل كيمبمبي ”كانت مباراة مثالية. الآن نحن بحاجة للحفاظ على التفكير ذاته فيما تبقى من البطولة“.

وخاض سان جيرمان المباراة بدون القائد تياجو سيلفا المصاب في العضلة الخلفية للفخذ فيما جلس كيليان مبابي على مقاعد البدلاء بسبب معاناته من التهاب في الحلق.

واستحوذ سان جيرمان على الكرة وحصل على أول فرصة عندما أنقذ الحارس رومان بيركي كرة من إدينسون كافاني بعد تمريرة أنخيل دي ماريا العرضية.

ووضع نيمار صاحب الأرض في المقدمة في الدقيقة 28 بعد ركلة حرة من دي ماريا ليحرز هدفه 35 في 57 مباراة وظهر تأثيره بعدما أبعدته الإصابة عن مواجهة الإياب ضد يونايتد في الموسم الماضي.

وضاعف بيرنات الفارق في نهاية الشوط الأول عندما حول كرة من بابلو سارابيا داخل المرمى.

وضغط سان جيرمان وبدا أن إيرلينج هالاند، الذي أحرز هدفي دورتموند في مباراة الذهاب، لن يعزز رصيده البالغ عشرة أهداف في البطولة هذا الموسم.

وشارك يوليان براندت وجيوفاني رينا بدلا من تورجان هازارد وأكسل فيتسل وسط محاولات لوسيان فافر مدرب دورتموند لتنشيط هجومه وتراجع صاحب الأرض للدفاع.

وتشاجر اللاعبون قبل دقيقتين من النهاية بعد خطأ من تشان ضد نيمار ودفعه اللاعب البرازيلي على الأرض.

وطُرد تشان فيما حصل دي ماريا على إنذار ليغيب عن ذهاب دور الثمانية.

إعداد شادي أمير للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below