March 24, 2020 / 10:00 PM / 4 months ago

بطل العالم لايلز يحافظ على صحته وسط ظروف "مخيفة"

(رويترز) - في ظل معاناته من حساسية وربو يشعر العداء الأمريكي نواه لايلز بطل العالم في سباق 200 متر بأنه في وضع خطير بسبب تفشي وباء كورونا.

العداء الأمريكي نواه لايلز يحتفل بالفوز بميدالية ذهبية في بطولة العالم لألعاب القوى في الدوحة بقطر في أول أكتوبر تشرين الأول 2019. تصوير: ديلان مارتينيز-رويترز.

ويعتني نواه ببرنامجه الغذائي جيدا كما يغسل يديه باستمرار كما قال عبر دائرة تلفزيونية مغلقة يوم الثلاثاء.

وأوضح ”الأمر مخيف بعض الشيء لأنني أصبت بأنفلونزا الخنازير وأنا صغير وأعرف أن جسدي سريع التأثر ويسهل انتقال العدوى لي مقارنة بالآخرين لذا يجب أن أبذل جهدا أكبر للوقاية“.

لكن العداء البالغ من العمر 22 عاما شعر بارتياح بعد قرار تأجيل أولمبياد طوكيو، التي كان يستعد للتألق فيه، إلى 2021.

وأضاف لايلز الذي كان يتطلع لميداليات ذهبية بسباقات 100 و200 متر والتتابع أربعة في 100 متر ”منحني التأجيل شعورا بالارتياح نسبيا لأن أهم شيء هو ضمان صحة الجميع والحصول على فرصة عادلة في التنافس“.

ويتمنى لايلز أن يعود النشاط بموسم ألعاب القوى في 2020 لكنه يقضي وقته بعيدا عن التدريب في التسلية بألعاب الفيديو وصناعة الموسيقى.

وتابع ”لا اعتقد أن أي شخص توقع ما حدث بسبب الفيروس واستغل الأمر في التدريب بشكل أكبر“.

لكنه وصف التدريبات بأنها ”غريبة ومختلفة“ فبدلا من الركض في مضمار مع فريقه يتدرب في حديقة.

وأوضح ”أتدرب لمدة ساعة أو ساعتين ثم أعود للعزل الصحي. إنه أمر بسيط لكي لا أصاب بالجنون، وفي المنزل أتسلى بألعاب الفيديو واقتربت من تأليف أغنية مع صديق لي ستصدر خلال الأشهر المقبلة.

”مسألة الفيروس محزنة ولكن يجب أن نتخطى الأمر جميعا“.

إعداد أحمد مصطفى للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below