24 أيلول سبتمبر 2014 / 20:44 / منذ 3 أعوام

سان جيرمان يتقدم للمركز الثاني بدوري فرنسا عقب فوزه على كاين

باريس (رويترز) - استطاع باريس سان جيرمان الوصول الى افضل مستوياته في دوري الدرجة الاولى الفرنسي لكرة القدم عندما سجل لوكاس وماركينيوس ليمنحا حامل اللقب الفوز 2-صفر على كاين الصاعد لدوري الاضواء يوم الاربعاء.

وفي ظل غياب المهاجم زلاتان ابراهيموفيتش بسبب الآم في الكعب هيمن بطل فرنسا على اللقاء ليتقدم للمركز الثاني في الترتيب برصيد 13 نقطة من سبع مباريات.

ويتراجع سان جيرمان بفارق ثلاث نقاط خلف غريمه اولمبيك مرسيليا الذي سحق مضيفه ستاد رانس 5-صفر امس الثلاثاء.

ويمكن أن يواجه باريس سان جيرمان بعض المشكلات الهجومية في المستقبل القريب بعد أن حل جان كريستوف بابيك بديلا لايزيكيل لافيتسي عقب مرور عشر دقائق فقط بسبب شكوك حول إصابة في الفخذ.

ولم يهدد كاين مرمى الفريق الذي يدربه لوران بلان والذي تعادل في اخر ثلاث مباريات في كافة المسابقات وتقدم مبكرا عن طريق المهاجم البرازيلي لوكاس الذي راوغ أكثر من لاعب قبل ان يسدد في مرمى ريمي فيركوتر في الدقيقة 18.

واضاف ماركينيوس قلب دفاع سان جيرمان الهدف الثاني بعد مرور تسع دقائق على بداية الشوط الثاني من ضربة رأس اثر ركلة ركنية من بابيك.

وفي وقت سابق سجل فاليري جيرمان الذي حل بديلا قبل النهاية هدفا في الوقت المحتسب بدل الضائع ليفوز موناكو 1-صفر على مونبلييه ليواصل الفائز مسيرة تحسين الأداء عقب بدايته السيئة هذا الموسم.

وحل المهاجم جيرمان بديلا لجيفري كوندوجبيا في الدقيقة 88 وسجل بعد مرور ثلاث دقائق على بداية الوقت المحتسب بدل الضائع اثر كرة عرضية من لافين كورجافا.

ويحتل الفريق الذي يدربه ليوناردو جارديم المركز الحادي عشر في الترتيب برصيد عشر نقاط من سبع مباريات. ويأتي هذا رغم افتقاد الفريق لجهود الثنائي الكولومبي رادامل فالكاو وجيمس رودريجيز عقب انتقالهما الى مانشستر يونايتد الانجليزي وريال مدريد الاسباني على الترتيب.

ويتراجع موناكو بفارق ست نقاط خلف اولمبيك مرسيليا المتصدر والذي سحق مضيفه ستاد رانس 5-صفر يوم الثلاثاء.

وسجل كيفن بريجو مهاجم مونبيلييه في مرمى الحارس دانييل سوباشيتش عقب لمسة من كعب القدم في الدقيقة 18 الا ان الهدف الغي بداعي التسلل.

وسيطر موناكو وصيف بطل العام الماضي على خط الوسط الا انه بدا مهتزا امام منافسه في الهجمات المرتدة.

وابتعد ديميتار برباتوف عن مستواه المعهود بشكل غير معتاد في ظل معاناته الى جانب برناردو سيلفا ويانيك فيريرا كاراسكو لتهديد دفاع مونبلييه.

وكان مونبلييه قريبا من تحقيق مفاجأة في الدقائق الأخيرة من اللقاء بعد أن سدد سليماني كامارا ضربة رأس الا ان الكرة ارتطمت بالقائم.

واستطاع جيرمان بعدها إنهاء حالة الصمت بعد أن سجل اثر عرضية كورجافا داخل منطقة جزاء مونبلييه.

اعداد احمد عبد اللطيف للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below