4 تشرين الأول أكتوبر 2014 / 17:48 / بعد 3 أعوام

سيتي ينتزع فوزا متأخرا على ملعب استون فيلا في انجلترا

اجويرو مهاجم مانشستر سيتي يحتفل بهدفه في مرمى استون فيلا بدوري انجلترا في برمنجهام يوم السبت . (يحظر بيع الصور وتسويقها واستغلالها في حملات دعائية) - رويترز

لندن (رويترز) - أحرز يايا توري والارجنتيني سيرجيو اجويرو هدفين في الدقائق الأخيرة ليقودا مانشستر سيتي حامل اللقب للفوز 2-صفر على مضيفه استون فيلا في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت.

وبدا ان فيلا في طريقه للخروج بالتعادل بعدما تماسك بقوة أمام ضغط شديد من سيتي في الشوط الثاني لكن توري حطم مقاومة صاحب الأرض بتسديدة متقنة في الدقيقة 82 ليسجل هدفه الأول في الدوري هذا الموسم.

وتصدى براد جوزان حارس فيلا لأكثر من فرصة لكنه لم يتمكن من الصمود حتى النهاية بعدما انهار دفاع فريقه.

وأكمل اجويرو انتصار حامل اللقب في الدقيقة 88 ليرفع سيتي رصيده الى 14 نقطة من سبع مباريات في المركز الثاني بفارق نقطتين عن تشيلسي المتصدر والذي يستضيف ارسنال يوم الأحد.

ومع تألق صانع اللعب الاسباني ديفيد سيلفا صنع سيتي العديد من الفرص لكن المهاجم البوسني ايدن جيكو أهدر ثلاث فرص في الشوط الأول.

وبدأ الشوط الثاني بإثارة بالغة عندما سدد اجويرو في القائم قبل ان يهدر كيران ريتشاردسون فرصة لفيلا.

وحصل توري القادم من ساحل العاج على مساحة ليسدد الكرة في الشباك من عند حافة منطقة الجزاء ويحرز الهدف الافتتاحي لحامل اللقب.

وضاعف اجويرو تفوق سيتي بعد دقائق قليلة بتسديدة قوية من عند حافة منطقة الجزاء ليحقق الفريق انتصاره الأول في الدوري دون ان تهتز شباكه منذ الجولة الافتتاحية للمسابقة.

وقال توري لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية "هذا فوز رائع. الاشادة الكاملة لفيلا على الطريقة التي لعب بها لكن أنجزنا المهمة في الشوط الثاني."

وأضاف "الشيء الأكثر أهمية بالنسبة لي هو محاولة تقديم أفضل ما عندي. أحتاج لبذل مجهود أكبر والاستمرار في هذا. أهم شيء بالنسبة لي وللفريق هو تكرار ما فعلناه الموسم الماضي."

وفي وقت سابق السبت سجل آدم لالانا وجوردان هندرسون هدفين ليقودا ليفربول للفوز 2-1 على ضيفه وست بروميتش البيون وتحقيق أول انتصار في الدوري منذ أغسطس آب الماضي.

وأدرك لالانا التعادل لفريقه بعدما سجل أول هدف له مع ليفربول الذي تأخر عندما نفذ سايدو بيراينو ركلة جزاء مثيرة للجدل.

وانتزع هندرسون الفوز لصاحب الأرض ووصيف بطل الدوري الموسم الماضي ليتقدم ليفربول الى المركز السابع في المسابقة.

وقال بريندان رودجرز مدرب ليفربول لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية "كان من المهم ان نفوز. كنا بحاجة لايجاد طريقة للفوز اليوم أمام فريق يمتلك ثقة عالية."

وأضاف "انها نتيجة ممتازة بعد نتيجة اوروبية مخيبة للآمال. ركلة جزاء المنافس كانت من خارج منطقة الجزاء لكن أظهر اللاعبون امكاناتهم وقدرتهم على التعافي سريعا من أجل الاستمرار وتسجيل هدف الفوز. هذا فوز رائع من جانبنا."

وأحرز بابيس سيسي هدفين ليقود نيوكاسل يونايتد للتعادل 2-2 مع سوانزي سيتي وتخفيف الضغوط الواقعة على آلان باردو مدرب الفريق.

وهز ستيفن فليتشير الشباك مرتين ليمنح سندرلاند الفوز 3-1 على ستوك سيتي وتحقيق أول انتصار في الدوري هذا الموسم بعدما تعادل الفريق خمس مرات في أول ست مباريات.

وتعادل ليستر سيتي 2-2 مع بيرنلي في مواجهة بين فريقين صاعدين حديثا لدوري الأضواء.

وانتزع بيرنلي التعادل في اللحظات الأخيرة من الوقت المحتسب بدل الضائع عن طريق روس والاس.

وخسر المدرب نيل وارنوك في الدوري للمرة الأولى منذ عودة الى كريستال بالاس بعد هزيمة فريقه 2-صفر أمام هال سيتي الذي حقق انتصاره الأول منذ أغسطس آب الماضي.

ولم يشارك المهاجم الايطالي ماريو بالوتيلي مع ليفربول بعدما استبعده رودجرز بسبب قلة عدد أهدافه عقب الهزيمة 1-صفر أمام بازل في سويسرا بدوري ابطال اوروبا الأسبوع الماضي.

وشارك ريكي لامبرت لاعب منتخب انجلترا للمرة الأولى في الدوري الممتاز منذ البداية مع ليفربول وكاد ان يفتتح التسجيل للفريق لكن الحارس بن فوستر تصدى لمحاولته.

ولم يواجه وست بروميتش الكثير من الصعوبات بعد ذلك حتى تقدم ليفربول عبر لالانا لاعب منتخب انجلترا في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول.

وتبادل لالانا (26 عاما) التمريرات مع هندرسون زميله في منتخب انجلترا قبل ان يسدد ببراعة في الشباك.

وبدأ وست بروميتش الشوط الثاني بقوة وتعادل في الدقيقة 56 عن طريق بيراينو الذي سجل هدفه الخامس في الدوري هذا الموسم.

ونفذ بيراينو (21 عاما) ركلة الجزاء بنجاح بعدما عرقله ديان لوفرين رغم ان المخالفة بدت انها من خارج منطقة الجزاء.

وواصل وست بروميتش هجومه لكن ليفربول أضاف هدفه الثاني عن طريق هندرسون بعد تمريرة من رحيم سترلينج.

وسجل سيسي هدفين ليدرك التعادل مرتين لنيوكاسل الذي انتزع نقطة ثمينة خارج ملعبه.

وتقدم سوانزي عن طريق أول هدف لويلفريد بوني هذا الموسم لكن سيسي أدرك التعادل لنيوكاسل.

واعاد وين روتليدج المقدمة لسوانزي لكن سيسي تعادل مرة أخرى لنيوكاسل قبل ربع ساعة من النهاية.

وابتعد نيوكاسل عن قاع جدول المسابقة لكن الفريق لم يحقق أي فوز حتى الآن هذا الموسم في الدوري.

وغدا الأحد يحل ساوثامبتون صاحب المركز الثالث ضيفا على توتنهام هوتسبير كما يتقابل مانشستر يونايتد مع ضيفه ايفرتون وكوينز بارك رينجرز متذيل الترتيب مع وست هام يونايتد.

وقال بارد لمحطة سكاي سبورتس "تعديل النتيجة بعد تأخرنا مرتين يوضح امكانات كبيرة للفريق. أنا سعيد بالحصول على نقطة."

وأضاف "لا يزال هناك الكثير من الضغوط علينا ويوجد صعوبات. نتمنى تحقيق انتصارين واستعادة بعض الثقة واظهار اننا أفضل مما نحن عليه الآن."

اعداد أحمد ممدوح للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below