5 تشرين الأول أكتوبر 2014 / 05:08 / بعد 3 أعوام

سحر توري يعيد البسمة الى شفاه مشجعي سيتي

يايا توري لاعب فريق مانشستر سيتي خلال مباراة لفريقه في مانشستر يوم 30 أغسطس آب 2014. تصوير: إيدي كيو - رويترز

برمنجهام (انجلترا) (رويترز) - حذر التشيلي مانويل بليجريني مدرب مانشستر سيتي من انتقاد يايا توري ويرى الجميع الآن سبب الدفاع عن لاعب الوسط القادم من ساحل العاج بعدما أضاف لمسة سحرية معتادة قاد بها حامل اللقب للفوز 2-صفر على مضيفه استون فيلا في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت.

وضمن سيتي الفوز بفضل هدف من المهاجم الارجنتيني سيرجيو اجويرو في الدقيقة 88 لكن تسديدة توري المتقنة قبل ثماني دقائق من النهاية هي ما مهدت الطريق لحامل اللقب نحو الانتصار.

وفي الوقت الذي بدا ان فيلا سيخرج بالتعادل وسط افتقار سيتي للأفكار ظهر توري ليحطم مقاومة صاحب الأرض.

وعانى سيتي من سوء حظ بعدما ارتطمت الكرة باطار المرمى مرتين عن طريق الكسندر كولاروف واجويرو وسط ضغط بالغ من فيلا في كافة أرجاء الملعب وبدا ان حامل اللقب لن يتمكن من الفوز.

ولم يظهر توري بشكل مؤثر مرة أخرى وبدا ان لياقته غير مكتملة على عكس مما أظهره الموسم الماضي لكن بليجريني ظل يسانده بشدة قبل اللقاء بعدما طالب البعض باستبعاده من التشكيلة.

لكن الكرة وصلت فجأة الى توري على بعد ستة أمتار خارج منطقة الجزاء دون وجود رقابة ليستعيد لاعب ساحل العاج سحره القديم.

ومع اقتراب ثلاثة من مدافعي فيلا اتخذ توري قرار التسديد لتذهب الكرة براعة في شباك الحارس المتألق براد جوزان.

كان هذا الهدف الأول لتوري في الدوري هذا الموسم والثاني في كافة المسابقات التي يشارك فيها الفريق ليعيد البسمة لشفاه مشجعي ستي الذي كان يواجه خطر الابتعاد بفارق أربع نقاط عن تشيلسي المتصدر قبل مواجهته مع ضيفه ارسنال اليوم الأحد.

وبعد التحرر من القلق أضاف اجويرو الهدف الثاني اثر تمريرة رائعة من جيمس ميلنر صاحب المجهود الوفير.

ووصف بليجريني المباراة بانها أفضل أداء للفريق هذا الموسم وتمنى ان تصبح نقطة انطلاق لتوري من أجل استعادة أفضل مستوياته مرة أخرى.

وقال بليجريني "لا أعلم اذا كان هذا يمثل شعورا بالارتياح. أعتقد اننا كنا نستحق الفوز وأتيحت لنا الكثير من الفرص للتسجيل."

وأضاف "أعتقد اننا لعبنا أفضل مباراة هذا الموسم بشكل كامل من ناحية الاستحواذ وفي فرص التسجيل وبالطريقة التي دافعنا بها وبطريقة استعادة الكرة."

وأهدر المهاجم البوسني ايدن جيكو أكثر من فرصة مع سيتي الذي بدا في طريقه للتعادل قبل لمحتين بارعتين قرب النهاية من توري واجويرو.

اعداد أحمد ممدوح للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below