7 تشرين الأول أكتوبر 2014 / 15:33 / بعد 3 أعوام

مدرب سيدني لا يزال يرى الغريم واندرارز الفريق الأصغر في المدينة

جراهام ارنولد مدرب سيدني - صورة من أرشيف رويترز.

سيدني (رويترز) - يقف وسترن سيدني واندرارز على بعد خطوة واحدة من أن يصبح أول فريق استرالي يتوج بلقب دوري أبطال آسيا لكرة القدم لكن المدرب جراهام أرنولد الذي يقود الفريق المنافس اف.سي سيدني بأن ذلك الفريق الصاعد لا يزال في ظل فريقه.

وفي وقت لاحق هذا الشهر سيلعب واندرارز ضد الهلال السعودي في جولتي الدور النهائي على لقب المسابقة القارية بعدما أطاح في طريقه بقوانغتشو إيفرجراند الصيني وقبله الفريق الكوري الجنوبي اف.سي سول وهيروشيما بطل اليابان.

وفي هذا إنجاز هائل لواندرارز الذي تأسس في 2012 فقط بعد انهيار فريق جولد كوست يونايتد وخاض أدوار خروج المغلوب بالكامل خلال فترة توقف الموسم الاسترالي.

وسيدشن واندرارز الموسم الجديد في الدوري الاسترالي يوم الجمعة المقبل في مواجهة ملبورن فيكتوري ويعتقد أرنولد أن واندرارز الذي وصل للنهائي في الموسمين السابقين لا يزال الفريق الأصغر في المدينة رغم انطلاقته المبهرة.

وقال أرنولد لوكالة أسوشيتدبرس الاسترالية للأنباء يوم الثلاثاء "وصول واندرارز للنهائي شيء رائع بالنسبة للدوري الاسترالي."

وأضاف "سيجعل هذا منه فريقا مرشحا لكن بالنسبة لي فإن اف.سي سيدني وكذلك ملبورن فيكتوري هما أكبر ناديين في البلاد."

وتابع قائلا "لدينا ثاني أكبر قدر من الحضور الجماهيري بمتوسط 19 ألف شحص في المباراة. العام الماضي كان متوسط الحضور في مباريات واندرارز 14 ألف متفرج لذا فإن هناك قدر من المبالغة هنا. نريد أن نحمل الكأس في نهاية الموسم."

وأرنولد هو تاسع مدرب لسيدني في عشرة مواسم بالدوري الاسترالي ويأمل في أن يقود الفريق الفائز مرتين باللقب للعودة منافسا بقوة في المسابقة وهو الذي احتل المركز الخامس الموسم الماضي.

لكن سيكون عليه فعل ذلك بدون النجم الإيطالي المخضرم أليساندرو ديل بييرو الذي رحل عن استراليا ليلعب في الهند بعدما قضى فيها موسمين.

ويوم السبت يستضيف سيدني فريق ملبورن سيتي الذي دعم صفوفه باستعارة ديفيد بيا مهاجم اسبانيا وبرشلونة السابق قبل أن يخوض مباراة قمة محلية في المدينة ضد واندرارز في الجولة التالية.

وقال مارك بريدج مهاجم واندرارز إن انشغال الفريق لفترة طويلة في دوري أبطال آسيا قبل خوض الموسم المحلي سيساعده على البداية بقوة ضد فيكتوري وبعدها سيدني.

وأضاف "قال الناس إن الأمر صعب بالنسبة لنا بسبب السفر لمسافات طويلة في دوري أبطال آسيا."

وتابع "خضنا مباريات صعبة وقوية لكننا خلال 12 أسبوعا هي فترة الاستعداد للموسم كان الأمر يسير بشكل جيد. نريد خوض أكبر عدد من المباريات."

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below