9 تشرين الأول أكتوبر 2014 / 12:52 / بعد 3 أعوام

المانيا لن تستدعي أي لاعب جديد رغم الاصابات

فرانكفورت (رويترز) - قال مساعد المدرب توماس شنايدر إن منتخب المانيا يمتلك قوة وعمق كافيين في تشكيلته ولن يوجه المدرب يواكيم لوف الدعوة لأي لاعب جديد قبل مواجهة بولندا في التصفيات المؤهلة لبطولة اوروبا لكرة القدم 2016 يوم السبت رغم القائمة الطويلة من المصابين.

وكان لاعب الوسط مسعود اوزيل - الذي تأكد غيابه يوم الاربعاء لثلاثة أشهر بعد اصابته بقطع في أربطة الركبة - اخر لاعب من بين الأساسيين ينسحب من مباراة بولندا ولقاء ايرلندا الاسبوع القادم في التصفيات أيضا.

وقال شنايدر إن المنتخب الالماني لا يزال يمتلك ما يكفي من الجودة في تشكيلته الفائزة بكأس العالم.

وأبلغ الصحفيين يوم الخميس "لا يوجد أي تخطيط لاستدعاء لاعبين قبل المباراة. نحن راضون عن التشكيلة الحالية ولدينا 16 لاعبا يستطيعون اللعب."

وانضم اوزيل الى القائد المصاب باستيان شفاينشتايجر وماركو ريوس وبنيديكت هوفيديس وسامي خضيرة ومارسيل شميتلسر وماريو جوميز الغائبين عن مباراتي التصفيات.

وقال شنايدر "مسعود هو الغائب الوحيد. أعتقد أننا لا زلنا نمتلك ما يكفي من الجودة لتعويضه."

وأضاف "بالطبع كان الأمر سيصبح مختلفا تماما لو امتلكنا كل اللاعبين لكن لا يجب أن نشكو. هذا جزء من وظيفتنا وفرصة لبعض اللاعبين لاثبات أنفسهم."

وتستضيف المانيا - التي فازت مثل بولندا بمباراتها الأولى في المجموعة الرابعة - ايرلندا في جيلسنكيرشن الاسبوع القادم.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below