9 تشرين الثاني نوفمبر 2014 / 23:04 / بعد 3 أعوام

لوكاس وكافاني يهزان الشباك وباريس سان جيرمان يهزم مرسيليا المتصدر

كافاني لاعب باريس سان جيرمان يحتفل بهدفه في مرمى مرسيليا بدوري فرنسا يوم الاحد. تصوير. شارل بلاتيو - رويترز

باريس (رويترز) - ساعد هدفان من لوكاس وادينسون كافاني وعودة الهداف زلاتان ابراهيموفيتش باريس سان جيرمان على الفوز 2-صفر على اولمبيك مرسيليا متصدر دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم يوم الاحد وتقليص الفارق على قمة الترتيب.

وبقي باريس سان جيرمان - الذي تلقى دفعة معنوية بعودة المهاجم السويدي ابراهيموفيتش من اصابة في كعب القدم مني بها في نهاية سبتمبر أيلول - في المركز الثاني برصيد 27 نقطة من 13 مباراة. ويملك مرسيليا 28 نقطة من 13 مباراة أيضا.

وواجه الفريق الباريسي صعوبات في البداية في ظل ضغط مرسيليا من بداية الملعب ليجبر غريمه التقليدي على سلسلة من التمريرات السيئة.

وسدد اندريه بيير جينياك في إطار المرمى بضربة رأس صاروخية من ركلة ركنية في الدقيقة الخامسة وبعد دقيقتين أطلق رومان اليساندريني تسديدة حادت قليلا عن المرمى بعد عمل جيد من بنيامين مندي في اليمين.

وقال مكسويل لاعب منتخب البرازيل في مقابلة على جانب الملعب "يجب أن أهنيء مرسيليا لأنه كان منظما جدا ودافع بشكل جيد. الأمر يحسب لنا لأننا كنا متأخرين بأربع نقاط لذلك كان من المهم للغاية الفوز."

ومع اقتراب الشوط الأول من نهايته بدأ باريس سان جيرمان الذي يخلو سجله من الهزائم في احكام سيطرته على اللقاء وفقد مرسيليا القوة التي كان يلعب بها وافتتح أصحاب الأرض التسجيل عندما انطلق القائد تياجو سيلفا للأمام ومرر الى كافاني الذي أرسل الكرة لايزيكيل لافيتسي ليقوم بتحويلها عرضية الى لوكاس ليضعها في الشباك بعد 37 دقيقة.

وكان بوسع جينياك ادراك التعادل في بداية الشوط الثاني عقب اقتناصه الكرة من سيلفا لكنه رغم انفراده بالمرمى اختار الحل الأصعب وحاول لعب الكرة من فوق الحارس.

ومع حصول جيانيلي ايمبولا على بطاقة حمراء مباشرة مع تبقي ما يزيد قليلا على عشر دقائق على النهاية تبددت آمال مرسيليا في تعويض تأخره.

وأكد كافاني الانتصار بهدف من ضربة رأس هو الخامس له في خمس مباريات عقب تمريرة عرضية دقيقة من الظهير الايمن سيرج اورييه الذي تلقى الكرة من ابراهيموفيتش بعد مشاركته كبديل في الدقيقة 65.

وقال ستيف مانداندا قائد مرسيليا "نحن محبطون. خسرنا لأننا افتقرنا للواقعية. سددنا في القائم واتيحت لنا بعض الفرص لكننا لم نستطع الاستفادة منها."

وفي مباريات أخرى تقدم اولمبيك ليون للمركز الثالث بفارق نقطة واحدة وراء باريس سان جيرمان بعد فوزه 3-1 على جانجون بفضل هدفين من نبيل فقير بالإضافة للهدف 11 لالكسندر لاكازيت ليتصدر قائمة هدافي الدوري.

وواصل موناكو بدايته المتعثرة للموسم بتعادله 1-1 مع سانت ايتيين صاحب المركز السادس رغم تقدمه أولا.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below