ثنائية العائد فيلا تقود المكسيك للفوز على هولندا وديا

Thu Nov 13, 2014 12:35am GMT
 

امستردام (رويترز) - أحرز كارلوس فيلا هدفين في أول مباراة دولية له منذ 2011 ليقود المكسيك للثأر بعد خروجها المثير للجدل من كأس العالم لكرة القدم هذا العام والفوز 3-2 على هولندا في لقاء ودي يوم الأربعاء.

وافتتح فيلا التسجيل للمكسيك بتسديدة رائعة في الدقيقة الثامنة ثم أضاف الهدف الثاني له ولفريقه في الدقيقة 60 بعدما تعادل ويسلي سنايدر لهولندا بتسديدة من مدى بعيد.

وتمكن خافيير هرنانديز مهاجم ريال مدريد الاسباني من مراوغة الحارس تيم كرول ليضيف الهدف الثالث للمكسيك في الدقيقة 69 ثم قلص دالي بليند الفارق لهولندا بعد خمس دقائق بتسديدة من مدى بعيد.

وستزيد الهزيمة من الضغوط على جوس هيدينك مدرب هولندا بعدما خسر المنتخب تحت قيادته أربع مرات في خمس مباريات منذ توليه المسؤولية خلفا للويس فان جال الذي نال المركز الثالث مع الفريق في كأس العالم بالبرازيل خلال يوليو تموز الماضي.

ولم يلعب فيلا مع منتخب بلاده منذ مارس اذار 2011 بعدما عاقبه الاتحاد المكسيكي بالايقاف لستة أشهر بسبب خرق لوائح الانضباط.

وكانت هولندا فازت 2-1 في آخر مباراة جمعتها بالمكسيك في دور الستة عشر بكأس العالم خلال يونيو حزيران الماضي وسط جدل كبير.

وكانت النتيجة تشير لتقدم المكسيك 1-صفر مع تبقي دقيقتين في الوقت الأصلي لكن هولندا أحرزت هدفين قرب النهاية عن طريق سنايدر وكلاس يان هنتيلار الذي نفذ بنجاح ركلة جزاء مثيرة للجدل حصل عليها ارين روبن.

وأجرى هيدينك يوم الأربعاء تغييرات عديدة على الفريق الذي خسر 2-صفر في مفاجأة كبيرة أمام ايسلندا الشهر الماضي بتصفيات بطولة اوربا 2016 مع احتفاظ بليند وإبراهيم افيلاي وسنايدر وروبن فقط بأماكنهم ضمن التشكيلة الأساسية.

وقال هيدينك الأسبوع الماضي في مؤتمر صحفي انه سيستقيل اذا فشلت هولندا في الفوز على لاتفيا يوم الأحد القادم بتصفيات بطولة اوروبا بعد ثلاثة أشهر فقط من توليه المسؤولية خلفا لفان جال.   يتبع

 
لاعبو المكسيك يحتفلون باحراز هدف في مرمى هولندا وديا في امستردام يوم الاربعاء - ر ويترز