23 تشرين الثاني نوفمبر 2014 / 20:43 / بعد 3 أعوام

السعودية تتأهل بصعوبة إلى النهائي في إعادة لافتتاح كأس الخليج

سالم الدوسري لاعب السعودية (الى اليسار) في صراع على الكرة مع مهند سالم لاعب الامارات خلال مباراة المنتخبين بقبل نهائي كأس الخليج لكرة القدم يوم الاحد. تصوير: فيصل الناصر - رويترز.

الرياض (رويترز) - أجهض سالم الدوسري انتفاضة الإمارات حاملة اللقب بهدف جميل قبل النهاية لتصعد السعودية لنهائي كأس الخليج لكرة القدم على أرضها بالفوز 3-2 في أجواء مثيرة يوم الأحد.

وتبادل الدوسري الكرة مع ناصر الشمراني ثم سددها بطريقة جميلة على يسار الحارس الإماراتي علي خصيف ليضمن للبلد المضيف المنافسة على اللقب في الرياض يوم الأربعاء المقبل.

وتقدمت السعودية بهدفين متتاليين أولهما لناصر الشمراني بتسديدة مباشرة جميلة في الدقيقة 19 ثم استغل نواف العابد خطأ لاعب الوسط الإماراتي عبد العزيز صنقور ليضاعف تقدم أصحاب الأرض بعد ثلاث دقائق.

واكتملت معاناة الإمارات في الشوط الأول بخروج صانع اللعب عمر عبد الرحمن (عموري) مصابا في الدقائق الأخيرة.

وقال الاسباني خوان رامون لوبيز كارو مدرب السعودية "المباراة كانت صعبة. فقط كانت هناك بعض التفاصيل التي كانت مفتاح الفوز."

وأضاف "في الشوط الأول استطعنا التسجيل من خلال هجمتين. وبسبب هذه النتيجة فريقنا أضاع التنظيم الدفاعي ومن خلال هذا استطاع الفريق المنافس العودة."

وتغير كل شيء في الشوط الثاني إذ بادر أحمد خليل بتقليص الفارق للإمارات في الدقيقة 53 ثم أدرك التعادل لفريقه في الدقيقة 78 بعدما ضغطت حاملة اللقب بقوة.

وقال مهدي علي مدرب الإمارات "رغم التأخر 2-صفر عدنا في الشوط الثاني أمام الفريق صاحب الأرض والجمهور وهذا يحسب للاعبين.. أتمنى تدارك الأخطاء وأنا المسؤول عنها كمدرب وإن شاء الله نقوم بإصلاح ذلك في المستقبل."

وستخوض السعودية النهائي أمام قطر التي عوضت تأخرها لتهزم سلطنة عمان 3-1 على نفس الملعب في وقت سابق يوم الاحد.

وكانت السعودية تعادلت 1-1 مع قطر في المباراة الافتتاحية للبطولة يوم 13 نوفمبر تشرين الثاني الجاري.

وقال تيسير الجاسم لاعب السعودية "في الشوط الأول كان تركيزنا كبيرا لكن في الشوط الثاني ورغم إننا تكلمنا مع بعضنا.. لكننا لم ننتبه بشكل جيد."

وأضاف "الإمارات رجعت في المباراة وعوضت النتيجة لكننا نجحنا في تسجيل هدف الفوز."

وسيطرت السعودية التي ارتفع مستواها بشكل تدريجي خلال البطولة تماما على الشوط الأول وهيمنت بشكل كامل على اللعب وسط تراجع غير مبرر لبطل النسخة السابقة.

وهز الشمراني مهاجم الهلال الشباك متوجا التفوق السعودي بعدما أطلق اللاعب الذي يحتفل بيوم مولده الحادي والثلاثين يوم الاحد تسديدة مباشرة قوية عقب تبادل للكرة مع الظهير الأيمن سعيد المولد.

ولم تكتمل ثلاث دقائق إلا وأضاف العابد هدفا سعوديا ثانيا بعدما أبعد صنقور الكرة بشكل سيء في منطقة الجزاء ليسددها لاعب الهلال بقوة في الشباك.

وبعد التحامين قويين مع عمالقة الوسط السعودي انتهى الأمر بعموري محمولا على محفة إلى خارج الملعب ليترك مدربه مهدي علي في حيرة لصعوبة تعويضه.

لكن مهدي كان لديه الحل وامتلك السيطرة على وسط الملعب بفضل قوة الثنائي عامر عبد الرحمن وماجد حسن.

غير أن التغيير لم يكتمل إلا برأس خليل مهاجم الأهلي الاماراتي الذي ارتقى عاليا ليحول الكرة في شباك الحارس وليد عبد الله من ركلة حرة.

وأضاف خليل هدفه الثاني بعدما تسلم الكرة وحوله ثلاثة مدافعين فمر بقوته البدنية وأطلق تسديدته على يمين عبد الله.

وبين الهدفين ضاعت فرصة جميلة من البديل إسماعيل مطر حين وصلت تسديدته المباشرة سهلة بين يدي الحارس السعودي.

إعداد أسامة خيري - تحرير أحمد ممدوح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below