23 تشرين الثاني نوفمبر 2014 / 23:28 / منذ 3 أعوام

قمة ميلانو تنتهي بالتعادل في عودة مانشيني لانترناسيونالي

ميلانو (رويترز) - انتهت أول مباراة لروبرتو مانشيني كمدرب لانترناسيونالي في عودته بعد غياب ست سنوات بالتعادل 1-1 مع الغريم التقليدي ميلانو في دوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم يوم الاحد.

مانشيني مدرب انترناسيونالي يوجه لاعبيه خلال المباراة امام ميلانو بالدوري الايطالي يوم الأحد. تصوير. اليساندرو جاروفالو - رويترز

واستشاط رفائيل بنيتز مدرب نابولي غضبا بعدما فرط فريقه في تقدمه 2-صفر ليتعادل 3-3 مع كالياري بينما أهدر تورينو خامس ركلة جزاء على التوالي في طريقه للخسارة 1-صفر بملعبه أمام ساسولو.

وأحرز انطونيو دي ناتالي مهاجم اودينيزي البالغ عمره 37 عاما هدفه 200 في الدوري في مباراته 400 بينما خسر بارما البائس مجددا.

وهز ميلانو الشباك من أول تسديدة له على المرمى عندما وضع جيريمي مينيز الكرة بباطن قدمه في شباك الحارس سمير هاندانوفيتش في الدقيقة 23.

وأدرك جويل اوبي التعادل بتسديدة منخفضة من عند حافة منطقة الجزاء في الدقيقة 61 بعد أن ابعد كريستيان زاباتا الكرة بشكل سيء قبل أن يسدد ستيفان الشعراوي في العارضة مع ميلانو وماورو ايكاردي مع انترناسيونالي في 20 دقيقة مثيرة بنهاية لقاء قمة بين اثنين من عمالقة الدوري سابقا.

وسجل جونزالو هيجوين هدفه السابع في اخر خمس مباريات وأضاف جوكان اينلر هدفا آخر ليتقدم نابولي صاحب المركز الثالث 2-صفر في أقل من نصف ساعة لكن فيكتور ايباربو قلص الفارق بعد عمل جيد بقدميه وتعادل دييجو فارياس مع تبقي دقيقتين على نهاية الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني المفتوح أعاد جوناتان دي جوشمان التقدم لنابولي بضربة رأس لكن كالياري انتزع نقطة مستحقة عندما حول فارياس كرة ايباربو العرضية في الشباك.

وقال بنيتز للصحفيين بعد تراجع فريقه بشكل أكبر وراء ثنائي القمة يوفنتوس وروما اللذين حققا الفوز يوم السبت ”أنا لست سعيدا لرؤية ذلك بعد كل هذا العمل. كانت المباراة بين أيدينا وفقدناها.“

وأصبح دي ناتالي سابع لاعب فقط يسجل 200 هدف رغم أن ذلك لم يكن كافيا لاودينيزي الذي تعادل 1-1 مع كييفو.

وشارك قنسطنطين نيتشا كبديل مع تشيزينا وسجل هدفا في مرمى فريقه من أول لمسة له في المباراة ليهدي التعادل 1-1 لسامبدوريا صاحب المركز الرابع.

وتقدم تشيزينا عندما وضع ستيفانو لوكيني الكرة في شباك ناديه السابق بعد ركلة حرة نفذها فرانكو برينتزا.

وخسر بارما متذيل الترتيب - الذي مني بهزيمة مذلة 7-صفر أمام يوفنتوس في مباراته الأخيرة - على ملعبه أمام إمبولي 2-صفر.

وأطلقت الجماهير صيحات استهجان ضد تورينو بعدما تصدى الحارس اندريا كونسيلي لركلة جزاء نفذها خوان سانشيز بعد مرور نصف ساعة ومنح انطونيو فلورو فلوريس الانتصار لساسولو بضربة رأس من ركلة ركنية قرب النهاية.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below