3 كانون الأول ديسمبر 2014 / 22:14 / منذ 3 أعوام

قبضة تشيلسي على الصدارة مستمرة وأجويرو يبقي سيتي في السباق

لاعبو تشيلسي يحتفلون باحراز هدف في مرمى توتنهام هوتسبير بالدوري الانجليزي يوم الاربعاء - رويترز

لندن (رويترز) - تواصلت هيمنة تشيلسي على قمة الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم بانتصار رائع بثلاثية نظيفة على توتنهام هوتسبير بينما بقي مانشستر سيتي حامل اللقب في المركز الثاني بفوزه 4-1 خارج أرضه على سندرلاند يوم الأربعاء.

وتعرضت مساعي ساوثامبتون للمنافسة لانتكاسة أخرى بهزيمته بهدف مقابل لا شيء في ضيافة أرسنال واستفاد تشيلسي من ذلك تماما ليرفع عدد مبارياته المتتالية بلا هزيمة إلى 21 هذا الموسم بفضل أهداف إيدن هازارد وديدييه دروجبا ولوك ريمي.

وحتى بدون الهداف دييجو كوستا الغائب للإيقاف أثبت المخضرم دروجبا وعمره 36 عاما أنه لا يعير التقدم في السن اهتماما فسجل بعد دقيقتين فقط من الهدف الأول لهازارد الذي جاء في الدقيقة 19 قبل أن يحل محله ريمي ويحسم النتيجة بالهدف الثالث.

ووجد أداء دروجبا الرائع إشادة كبيرة من هازارد.

وقال صانع اللعب البلجيكي لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية "يفعل كل شيء.. إنه مهم جدا للفريق حين يشارك.. يلعب بطريقة رائعة جدا. من الممتع أن تلعب إلى جانبه."

ولم تكن السعادة خافية على وجه جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي الذي وعد بألا يفوت فريقه الفرصة في سباق المنافسة على اللقب.

وقال المدرب البرتغالي "كان توتنهام أفضل منا في البداية وكان بوسعه التقدم قبلنا لكننا بعد الهدف الأول أصبحنا أكثر استقرارا وثقة وسيطرنا على المباراة."

وأضاف "أنا سعيد جدا بالحصول على النقاط وبالأداء وبالروح العالية للاعبين."

والشيء السلبي الوحيد الذي واجهه مورينيو هو غياب لاعب الوسط العملاق نيمانيا ماتيتش عن المباراة المقبلة في ضيافة نيوكاسل يونايتد لحصوله على إنذار.

وضمن الانتصار لتشيلسي الذي واصل سجله الرائع بلا هزيمة على أرضه أمام توتنهام منذ 24 عاما الحفاظ على تفوقه بست نقاط في الصدارة أمام سيتي الذي عوض تأخره ليسحق سندرلاند في استاد النور.

ومرة أخرى يدين حامل اللقب بالفضل لنجمه الأرجنتيني سيرجيو أجويرو الذي قدم عرضا مميزا وسجل هدفين رفع بهما رصيده إلى 14 هدفا في الدوري هذا الموسم.

وهز أجويرو الشباك بعد دقيقتين من تقدم سندرلاند بواسطة كونور ويكهام في الدقيقة 19.

وبعدها صنع هدفا لزميله ستيفان يوفيتش قبل ست دقائق من نهاية الشوط الأول. وفي الشوط الثاني أضاف بابلو زاباليتا الهدف الثالث قبل أن يكمل أجويرو الرباعية في الدقيقة 71.

ويعني هذا أن أجويرو الرجل الذي يملك أفضل معدل تسجيل لكل مباراة في الدوري الانجليزي يملك الآن 30 هدفا في آخر 33 مباراة مع سيتي.

لكن هذا لم يكن كافيا لإرضاء المدرب مانويل بليجريني الذي قال إنه لم ير بعد الأفضل لدى لاعبه الأرجنتيني.

وأضاف "أجويرو لا يزال في السادسة والعشرين ويمكنه التحسن كل يوم."

وتابع متحدثا لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) "الآن نشاهد أداء رائعا منه.. ليس فقط لأنه يسجل أهدافا بل لأنه يلعب بطريقة مميزة أيضا."

وخسر ساوثامبتون للمرة الثانية على التوالي بعد أن تلقت شباكه هدفا مفاجئا في الدقيقة 89 عن طريق أليكسيس سانشيز لاعب أرسنال في استاد الإمارات اللندني.

والآن بات ساوثامبتون يتأخر بعشر نقاط وراء تشيلسي لكنه في معظم فترات المباراة كان صامدا بفضل تألق حارسه فريزر فورستر قبل أن ينجح سانشيز في اقتناص الفوز لأرسنال الذي يحتل المركز السادس بفارق 13 نقطة وراس تشيلسي.

وقال أرسين فينجر عن التشيلي سانشيز صاحب الهدف "إنه قادر على استخراج الرغبة من داخله لتحقيق الفوز.. لا يزال قادرا على إيجاد هذه الطاقة لتقديم شيء مميز."

وترك هال سيتي منطقة الهبوط بالتعادل 1-1 خارج أرضه مع إيفرتون.

إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below