5 تموز يوليو 2015 / 07:08 / بعد عامين

ميكرونيزيا تخسر 38-صفر أمام فيجي بالتصفيات الأولمبية

رسم توضيحي من رويترز عن أكبر الانتصارات في عالم كرة القدم للمحترفين.

(رويترز) - تحول الظهور الأول لميكرونيزيا في بطولة لمنافسات اتحاد الأوقيانوس لكرة القدم من سيء إلى أسوأ بعد الخسارة 38-صفر أمام فيجي يوم الأحد.

وكانت ميكرونيزيا خسرت أيضا 30-صفر أمام تاهيتي يوم الجمعة ضمن منافسات دورة ألعاب المحيط الهادئ في بابوا غينيا الجديدة والتي تعد أيضا بمثابة التصفيات المؤهلة لأولمبياد ريو دي جانيرو الصيفي 2016.

وسجل أنطونيو تويفونا عشرة أهداف لمنتخب فيجي تحت 23 عاما الذي تعادل 1-1 مع فانواتو في الجولة الأولى وكان يدرك أنه في حاجة لتسجيل نحو 30 هدفا للاقتراب من تاهيتي في المجموعة الأولى.

ويتأهل أول فريقين من كل مجموعة إلى الدور قبل النهائي من التصفيات الأولمبية.

وسجلت فيجي هدفا في الدقيقة الأولى ونجحت في إنهاء الشوط الأول متقدمة 21-صفر قبل أن تكسر الرقم القياسي من الأهداف في مباراة واحدة بالبطولة بعدما عادلته تاهيتي يوم الجمعة الماضي.

وسبق لتاهيتي الفوز 30-صفر على جزر كوك في ألعاب المحيط الهادئ في 1971.

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية- تحرير فتحي عبد العزيز

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below