5 تموز يوليو 2015 / 15:50 / بعد عامين

كونتادور وفروم يفرضان سيطرتهما بعد المرحلة الثانية الصعبة

زيلاند (هولندا) (رويترز) - بعد عام على الانسحاب بسبب حوادث عاد كريس فروم والبرتو كونتادور للسيطرة على سباق فرنسا للدراجات وتفوقا على المنافسين في المرحلة الثانية المرهقة التي فاز بها الالماني اندريه جريبل.

اندريه جريبل يحتفل بفوزه بالمرحلة الثانية بسباق فرنسا للدراجات يوم الاحد. تصوير: بنوا تيسيه - رويترز.

وتسببت الرياح وحوادث التصادم في عدة انقسامات مع تقدم المتسابقين وسط الأمطار الغزيرة في المسافة التي بلغت 166 كيلومترا من اوتريخت.

وأنهى فروم وكونتادور المرحلة وسط مجموعة صغيرة في المقدمة ضمت أيضا الامريكي تيجاي فان جاردرين أنهوا المرحلة متفوقين بفارق دقيقة واحدة و27 ثانية عن المجموعة الأساسية.

وكان ضمن هذه المجموعة حامل اللقب فينشنزو نيبالي والكولومبي نايرو كينتانا والفرنسي تيبو بينو الذين اكتفوا فقط بتقليل الضرر بعد أن علقوا في الخلف.

وكان جريبل الأسرع في المسار المستقيم نحو خط النهاية وتفوق على السلوفاكي بيتر ساجان والسويسري فابيان كانسيلارا الذي حصل على القميص الأصفر لمتصدر الترتيب العام للسباق.

واكتفى البريطاني مارك كافنديش الذي كان مرشحا للفوز بالمرحلة بالمركز الرابع على نحو مخيب للآمال.

وانسحب البريطاني فروم - البطل عام 2013 - من السباق في المرحلة الخامسة العام الماضي بسبب حادث بينما انتهى السباق بالنسبة للاسباني كونتادور في 2014 عقب اصابته بكسر في الساق في حادث لكنه يسعى هذا العام للجمع بين ثنائية نادرة من لقبي سباقي ايطاليا وفرنسا.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below