9 تموز يوليو 2015 / 15:20 / بعد عامين

الاسبانية موجوروزا تطيح برادافانسكا وتبلغ نهائي ويمبلدون

لاعبة التنس الاسبانية موجوروزا تحتفل بفوزها على رادفانسكا بقبل نهائي فردي السيدات ببطولة ويمبلدون للتنس يوم الخميس. تصوير: ستيفان ورموث - رويترز.

لندن (رويترز) - باتت الاسبانية جاربين موجوروزا بلانكو أول اسبانية تبلغ نهائي بطولة ويمبلدون منذ عام 1996 عندما تغلبت على البولندية انيسكا رادفانسكا 6-2 و3-6 و6-3 في مباراة مثيرة جرت على الملعب الرئيسي يوم الخميس.

ولم تظهر المصنفة العشرين أي توتر في البداية في اكبر مباراة تخوضها على مدار مسيرتها وبدت أنها في طريقها لانتصار ساحق عندما شقت طريقها عبر المجموعة الأولى وتقدمت 3-1 في الثانية.

إلا أن رادفانسكا المصنفة 13 والتي تخوض ثالث مباراة لها في الدور قبل النهائي لبطولة ويمبلدون استنفرت طاقاتها لتقلب دفة المباراة بفوزها بستة أشواط متتالية في طريقها نحو الفوز بالمجموعة الثانية.

ولم تفقد موجوروزا أصغر لاعبة تبلغ الدور قبل النهائي لويمبلدون حماسها على الرغم من ذلك خاصة بعد تعرضها لكسر ارسالها في بداية المجموعة الفاصلة. وعقب فوزها بشوط إرسالها بعد ان ساد التوتر لتتعادل 2-2 استطاعت اللاعبة الاسبانية كسر إرسال رادفانسكا قبل أن تحتفظ بإرسالها لتتقدم 5-2.

وبدت موجوروزا (21 عاما) متوترة على نحو مفهوم وهي ترسل لحسم المباراة وهي متقدمة 5-3 وأثر توترها عليها بشدة حيث ارتكبت خطأ مزدوجا.

وسددت موجوروزا ضربة قوية إلا أن البولندية رادفانسكا لم تقم بردها رغم عودتها بسرعة إلى الوراء وذلك بعد أن سمعت صيحات من طاقمها التدريبي في المدرجات بأن الكرة تجاوزت الخط.

وأظهرت الإعادة التلفزيونية أن تسديدة موجوروزا سقطت بالفعل على الجزء الخارجي من الخط الخلفي.

وعادت رادفانسكا إلى مكانها وبعدها بنقطة سددت موجوروزا الكرة بقوة لتنهي مباراة قوية ومثيرة.

وشكلت هذه نهاية غريبة لمباراة بدت انها ستحمل فوزا مثيرا لموجوروزا في اول نهائي تخوضه على صعيد البطولات الاربع الكبرى.

وقالت رادفانسكا (26 عاما) التي خسرت أمام سيرينا وليامز في نهائي عام 2012 للصحفيين ”كان القرار في هذه النقطة متأرجحا إلا انه ليس بالقرار الذي يمكن مناقشته.“

وبدت موجوروزا سعيدة بإنهاء المهمة قائلة ”سمعت بعض الناس تقول ‭‭‭'‬‬‬الكرة خرجت‭‭‭'‬‬‬ إلا أنني كنت أدعو ألا تكون الكرة قد تجاوزت الخط.“

وبسؤالها عما تشعر به عقب بلوغها نهائي أول بطولة كبيرة أضافت اللاعبة الاسبانية ”ليس لدي الكلمات التي تصف ما حدث. عملت طوال حياتي للوصول إلى هذه اللحظة.“

وتفوقت موجوروزا المولودة في فنزويلا - والتي خاضت اكبر مباراة في مسيرتها - بشكل كامل وبدت قوية وجريئة في مواجهة رادفانسكا وذلك بفضل ضرباتها القوية لتفوز بالمجموعة الأولى في 34 دقيقة ثم تقدمت بنتيجة 3-1 في المجموعة الثانية.

وقالت موجوروزا وهي أول لاعبة اسبانية تبلغ نهائي إحدى البطولات الأربع الكبرى خلال 15 عاما ”عندما كنت متقدمة 6-2 و3-1 فكرت قائلة ‭‭'‬‬حسنا..تمهلي لأنه يمكن أن تكوني الطرف الخاسر في اللقاء‭‭'‬‬.“

وأضافت ”تبخرت أي مشاعر خوف إزاء خسارة اللقاء في المجموعة الثالثة.“

وستواجه موجوروزا في النهائي يوم السبت المصنفة الأولى على العالم سيرينا وليامز الفائزة بويمبلدون خمس مرات والتي فازت على ماريا شارابوفا 6-2 و6-4 في المباراة الثانية بالدور قبل النهائي.

اعداد احمد عبد اللطيف للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below