18 تموز يوليو 2015 / 15:42 / منذ عامين

كامينجز يحقق انتصارا تاريخيا لجنوب افريقيا خلال سباق فرنسا وفروم يواصل تصدره

ستيفن كامينجز يحتفل بفوزه بالمرحلة 14 لسباق فرنسا في ميند يوم السبت. تصوير. بنواه تزييه - رويترز

مند (فرنسا) (رويترز) - منح البريطاني الرحالة ستيفن كامينجز فريق إم.تي.إن كوبيكا الجنوب افريقي انتصارا لا ينسى في اليوم العالمي لمانديلا ليفسد احتفالا فرنسيا كان متوقعا ويحقق الفوز بالمرحلة 14 لسباق فرنسا للدراجات التي امتدت لمسافة 178.5 كيلومتر من روديز إلى مند يوم السبت.

وتفوق كامينجز على الفرنسي تيبو بينو متسابق فريق أف.دي.جيه الذي جاء في المركز الثاني ومواطنه رومان بارديه متسابق فريق ايه.جي.2.ار الذي حل في المركز الثالث وذلك بعد تجاوزه لهما في الكيلومترات الأخيرة بينما كان الاثنان يعتقدان أن الفوز بالسباق بات محصورا بينهما.

وأتيح الوقت لكامينجز - الذي يشارك مع أول فريق افريقي يدخل منافسات سباق فرنسا - لكي يرفع ذراعيه احتفالا بالفوز عقب ابتعاده لمسافة كبيرة عن منافسيه الفرنسيين عند المرتفع الأخير الذي امتد لمسافة ثلاثة كيلومترات بمتوسط درجة ميل تبلغ 10.1 في المئة.

واحتفظ البريطاني كريس فروم متسابق سكاي بصدارة الترتيب العام بعد أن تماسك في مواجهة منافسيه لتكتسب تلك المرحلة المزيد من الزخم قبل نهايتها.

وبعد فوز كامينجز بعد انطلاقه بعيدا عن بقية المتسابقين السبت تعرض فروم لهجوم من قبل منافسيه بحثا عن تغيير شكل الترتيب العام.

وكان الكولومبي نايرو كينتانا أول من بادر بالهجوم في المرتفع الأخير وتلاه الاسباني اليخاندرو بالبيردي ثم الايطالي فينشينزو نيبالي حامل اللقب.

إلا أن بطل عام 2013 لم يشعر بالخوف أو يتراجع على الإطلاق واستطاع ان يبتعد عنهم بفارق كبير.

وأنهى فروم بفارق ثانية واحدة عن كينتانا الذي تقدم نحو المركز الثاني في الترتيب العام بفارق ثلاث دقائق و10 ثوان عن الصدارة متفوقا على الأمريكي تيجاي فان جاردرين الذي بات الآن في المركز الثالث بفارق ثلاث دقائق و32 ثانية عن الصدارة عقب خسارته 40 ثانية لصالح فروم.

ويأتي الاسباني بالبيردي والبرتو كونتادور في المركزين الرابع والخامس على الترتيب بفارق أربع دقائق وثانيتين بالنسبة للأول وأربع دقائق و23 ثانية بالنسبة للثاني عن الصدارة وذلك عقب خسارتهما لبضع ثوان في الجزء الأخير من المرحلة.

وفي يوم آخر حار على صعيد السباق انطلق 20 متسابقا بعيدا عن بقية المشاركين في بداية متوترة وأدى التكدس الكبير لسقوط متسابق سويسري تابع لفريق أف.دي.جيه على الأرض لينقل للمستشفى مصابا بكسر في الترقوة.

وشملت تلك المجموعة من المتسابقين بعض الأسماء الكبيرة مثل بينو وبارديه وهما أصحاب المركزين الثالث والسادس على الترتيب في الترتيب العام السنة الماضية إلى جانب الأمريكي اندرو تالانسكي والبريطاني سيمون ياتس والكولومبي ريجوبرتو اوران.

ووسعت هذه المجموعة الفارق إلى سبع دقائق و30 ثانية مع سيطرة ماتيو لاداجانو وجيريمي روي زميلي بينو في الفريق على المجموعة وذلك حتى خارت قواهما.

وتصدر بارديه المجموعة عند القمة الجبلية الأخيرة إلا أن بينو لحق به قبل الجزء الأخير المستقيم من المرحلة وبدا أن واحدا منهما سيحقق انطلاقة تمنحه الفوز بالمرحلة.

إلا أن كامينجز لم يكن متراجعا بفارق كبير وعقب نزول المجموعة من على قمة جبلية صعبة استطاع المتسابق البريطاني اللحاق بهما لينطلق بعيدا ويحقق الفوز في اليوم السنوي للاحتفال بذكرى ميلاد نيلسون مانديلا الرئيس الأسبق لجنوب افريقيا.

وقال بارديه "ارتكبت أنا وتيبو خطأ خططيا. لم ننتبه بينما كان كامينجز يأتي من الخلف وعلى بعد خمسة أمتار منا."

وستقام المرحلة 15 وهي مرحلة جبلية يوم الأحد بين مند وفالنس.

إعداد احمد عبد اللطيف للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below