تحديد موعد رحيل بلاتر والفيفا يفتح الباب أمام خطط الاصلاح

Mon Jul 20, 2015 8:29pm GMT
 

من سايمون ايفانز

زوريخ (رويترز) - ‭‭‭‭‬‬‬ أعلن سيب بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) يوم الاثنين عن تشكيل مجموعة عمل في محاولة اصلاح المؤسسة التي تعاني من الأزمات بعد أن قرر التنحي نهائيا وإفساح مجال أمام انتخاب رئيس جديد في فبراير شباط المقبل.

وحاول بلاتر (79 عاما) النظر للمستقبل خلال اجتماع يوم الاثنين والذي تحدد خلاله موعد انتخاب الرئيس الجديد للفيفا في 26 فبراير شباط ورسم ملامح خطة الاصلاحات لكن فضيحة الفساد التي تفجرت في مايو أيار الماضي ألقت بظلالها على الخطط التي يقول منتقدون إنها غير كافية.

وبمجرد جلوس بلاتر على مقعده تمهيدا لبدء المؤتمر الصحفي في زوريخ أمطر محتج المسؤول السويسري الذي ترأس الفيفا منذ 1998 بأوراق مالية غير حقيقية.

وبدا الارتباك الشديد واضحا على بلاتر الذي انسحب من القاعة لنحو عشر دقائق ليتأجل بدء المؤتمر الصحفي.

وحددت وسائل اعلام بريطانية هوية المحتج الذي أبعدته الشرطة عن القاعة واتضح أنه ممثل هزلي يدعى لي نيلسون واسمه الحقيقي سايمون برودكين واشتهر بتنفيذ مزحات مشابهة ونشر صورة لواقعته مع بلاتر عبر موقع تويتر على الانترنت.

ولم توجه أي اتهامات حتى الآن لبلاتر لكن نائبه جيفري ويب مثل أمام محكمة أمريكية يوم السبت الماضي ونفى تورطه في اتهامات بالتآمر والاحتيال وغسل أموال.

وكان ويب (50 عاما) - وهو من جزر كايمان - ضمن تسعة مسؤولين كرويين وخمسة من مسؤولي التسويق وجهت لهم وزارة العدل الامريكية اتهامات بالفساد والحصول على رشى تزيد على 150 مليون دولار خلال 24 عاما.

وقال بلاتر إن قراره بالاستقالة في الثاني من يونيو حزيران الماضي بعد أربعة أيام فقط من اعادة اختياره لفترة ولاية خامسة كان بهدف مساعدة الفيفا حين كان الاتحاد الدولي مقصدا للهجوم.   يتبع

 
شعار الفيفا على مقره في زوريخ يوم الاحد. تصوير: ارند فيجمان - رويترز.