4 آب أغسطس 2015 / 18:04 / بعد عامين

فريق كروي فلسطيني‭ ‬من الضفة الغربية سيلعب في غزة لأول مرة منذ 15 عاما

غزة (رويترز) - يستضيف فريق فلسطيني لكرة القدم من قطاع غزة منافسا له من الضفة الغربية لأول مرة منذ 15 عاما يوم الخميس بعد أن منحت إسرائيل التصاريح اللازمة للفريق الزائر لعبور أراضيها لخوض المباراة التي تجمع بين بطلي الكأس في الجانبين.

ويخوض فريق الشجاعية من قطاع غزة والأهلي من الخليل بالضفة الغربية المحتلة المباراة التي ثارت الشكوك حول إقامتها قبل أن تمنح إسرائيل التصاريح للفريق الزائر لعبور أراضيها التي تفصل بين قطاع غزة والضفة الغربية.

وستقام مباراة العودة في الخليل في التاسع من أغسطس آب الجاري وسيتوج الفريق الفائز بمواجهتي الذهاب والإياب بلقب كأس فلسطين وسيشارك في كأس الاتحاد الآسيوي.

وقال مسؤولون فلسطينيون قبل وصول بعثة فريق الأهلي إلى غزة إن إسرائيل منعت الفريق من دخول القطاع حيث كان من المقرر أن يدخل الفريق إلى قطاع غزة يوم الاثنين.

وقال عبد السلام هنية عضو المجلس الفلسطيني الأعلى للرياضة يوم الثلاثاء ”منعت إسرائيل النادي الأهلي من الدخول يوم الاثنين. أتوقع أن الجهود والضغوط التي تم ممارستها من قبل الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم والاتصالات مع (الاتحاد الدولي لكرة القدم) الفيفا أجبرت إسرائيل على السماح لهم بدخول غزة.“

وقال المكتب الإسرائيلي الذي يشرف على الحركة من وإلى قطاع غزة لرويترز إنه تمت الموافقة على سفر بعثة الأهلي لكنه لم يعلق على ما إذا كان هناك أي تغيير أو تأجيل في إصدار تصاريح عبور الفريق.

وقال هنية إن المباراة تمثل حدثا هاما بالنسبة لكرة القدم الفلسطينية وقد تؤدي لتوحيد بطولات الفرق في قطاع غزة والضفة الغربية. ويريد الفلسطينيون أن تكون المنطقتان جزءا من أي دولة فلسطينية مستقلة في المستقبل إلى جانب القدس الشرقية.

وقال هنية لرويترز خلال حفل استقبال كبير في فندق بغزة للفريق القادم من الضفة الغربية ”هذا انجاز للأسرة الفلسطينية الرياضية وخطوة أولى على طريق توحيد البطولات من كأس ودوري.“

وقال خلدون الحلمان مهاجم الأهلي لرويترز ”أنا ممتلئ بالفخر والاعتزاز. هذه أول مرة في حياتي أزور فيها غزة ولا أجد الكلمات التي تصف مشاعري.“

واستولت إسرائيل على المناطق الثلاث في حرب 1967. وانسحبت إسرائيل من قطاع غزة عام 2005 لكنها احتفظت بحصار جزئي للأراضي التي تسيطر عليها حركة المقاومة الإسلامية (حماس).

وخاضت حماس وإسرائيل ثلاثة حروب منذ عام 2008. ويسود وقف لإطلاق النار منذ أغسطس آب 2014 بعد صراع دام 50 يوما.

ودعت فلسطين خلال المؤتمر السنوي للفيفا في مايو ايار الماضي لإيقاف أنشطة إسرائيل في الاتحاد الدولي لكنها سحبت اقتراحها في اللحظات الأخيرة ووافق الفيفا على إرسال مراقبين لمراقبة الوضع.

واشتكى الاتحاد الفلسطيني من قيام إسرائيل بتقييد حركة اللاعبين والمسؤولين من وإلى الأراضي الفلسطينية.

وتعللت إسرائيل بوجود مخاوف أمنية دفعتها لفرض تلك القيود رغم أنها قالت إنها خففت تلك القيود مؤخرا.

إعداد أحمد الخشاب للنشرة العربية- تحرير احمد عبد اللطيف

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below