12 آب أغسطس 2015 / 20:05 / منذ عامين

الهلال يهزم النصر ويتوج بطلا لكأس السوبر السعودية لأول مرة

(رويترز) - سجل البرازيلي كارلوس إدواردو هدفا في الشوط الثاني ليتوج الهلال بطلا لكأس السوبر السعودية لأول مرة بعد تفوقه على غريمه النصر 1-صفر في مباراة استضافتها لندن يوم الاربعاء.

وأقيمت كأس السوبر السعودية لأول مرة خارج البلاد لأسباب تسويقية وأخرى تتعلق بالجماهير السعودية الموجودة بكثافة في العاصمة البريطانية في هذا الوقت من العام فضلا عن إقامة الفريقين معسكريهما في النمسا القريبة.

وسبق المباراة المثيرة التي تصدى خلالها اطار مرمى الفريقين لأكثر من فرصة خطيرة حفل صغير على ملعب لوفتس رود التابع لنادي كوينز بارك رينجرز غنى خلاله المطرب السعودي الشهير رابح صقر اغنية من ألحانه بعنوان ”فوق ياسعودي“.

وكلل ادواردو تفوق الهلال بطل كأس الملك باحراز هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 63 مستفيدا من تمريرة أرضية من ياسر الشهراني من جهة اليسار اسكنها اللاعب البرازيلي الشباك بيمناه بسهولة وسط غياب دفاع النصر بطل دوري المحترفين.

وعقب المباراة قال الشهراني صانع هدف التتويج في تصريحات تلفزيونية ”الأجواء كانت لطيفة للغاية في المدرجات وقد تعاهدنا كفريق قبل المباراة على تقديم كل شيء من أجل تحقيق الفوز.“

وأضاف ”المدرب طلب مني الاختراق خلف الظهير الأيمن للنصر ومن إحدى الاختراقات صنعت الهدف. واشكر الجماهير التي ساندتنا خارج السعودية.“

وعبر ياسر القحطاني قائد الفريق الذي غاب عن المباراة عن سعادته بهذه التجربة الجديدة باقامة المباراة خارج السعودية قائلا ”الجمهور أثبت أنه معنا في كل مكان سواء في الرياض أو المنطقة الغربية أو الشرقية واليوم في لندن وأتمنى أن تكون المباراة المقبلة في كوكب المريخ لأعرف هل هناك جماهير للهلال هناك.“

بدأت المباراة التي أدارها الحكم الإنجليزي كاريك باوسون بهجمة قادها البرازيلي إلتون الميدا من الناحية اليسرى وشكل خطورة على مرمى حارس النصر حسين شيعان.

وكاد مواطنه إدواردو أن يفتتح التسجيل بعد متابعة عرضية الشهراني من الناحية اليسرى.

وتصدى شيعان لتسديدة قوية لادواردو في الدقيقة 15 تلاها تسديدة لخالد كعبي من داخل منطقة الجزاء لكن بعيدا عن المرمى.

وكان أول تهديد للنصر على مرمى الهلال من تسديدة ليحيى الشهري في الدقيقة 17 وفي الدقيقة ذاتها سدد البولندي ادريان ميرجيفسكي-انشط لاعبي النصر في هذا الشوط- كرة قوية بيسراه خرجت إلى جوار القائم الأيسر للحارس خالد شراحيلي بمسافة قصيرة.

وتواصل ضغط النصر ليحتسب الحكم ركلة حرة مباشرة تصدى لها لاعب اوروجواي فابيان استويانوف بيمناه لترتد من القائم الأيمن لشراحيلي لتعلن عن أول فرصة خطيرة للنصر.

بعدها مباشرة خطف الميدا كرة من الدفاع وراوغ القائد محمد حسين وسدد الكرة في جسم شيعان لترتد إلى أحد جانبي الملعب منهية هجمة كادت أن تصبح هدف السبق.

وانفرد ادواردو بمرمى شيعان لكنه حاد بالكرة بعيدا عن الشباك لتضيع فرصة خطيرة للهلال. وفي الدقيقة 37 أهدر الميدا فرصة جديدة وتلاعب بأكثر من مدافع داخل منطقة الجزاء قبل أن تضيع الكرة بسبب التسرع في انهاء الهجمة.

وشهد هذا الشوط سيطرة كبيرة للهلال واشهر الحكم الإنجليزي البطاقة الصفراء لحسين قائد النصر وكعبي لاعب وسط الهلال.

وبدأ الشوط الثاني بقوة من الجانبين وأضاع الميدا انفرادا بعدما تابع تسديدة الشهراني التي ارتدت من القائم الأيمن كما سدد شايع شراحيلي كرة ارتدت من قائم النصر كذلك.

وسدد القائد الثاني للهلال محمد الشلهوب من ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 54 ارتدت من القائم الأيمن لشيعان.

وأجرى خورخي دا سيلفا مدرب النصر تبديلين دفعة واحدة في الدقيقة 58 بإشراك نايف هزازي في أول مباراة يخوضها بقميص النصر وعوض خميس بدلا من استويانوف والشهري على الترتيب.

وبعد هدف الهلال في الدقيقة 63 حصل هزازي لاعب النصر على ركلة حرة مباشرة على حافة منطقة جزاء الهلال في الدقيقة 66 لم تسفر عن خطورة على مرمى شراحيلي.

وفي الدقيقة 68 أجرى اليوناني جيورجيوس دونيس مدرب الهلال أول تبديل بالدفع بعبد العزيز الدوسري بدلا من القائد الشلهوب.

وسدد محمد السهلاوي كرة قوية بيمناه من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 77 امسكها شراحيلي على مرتين.

ودفع دا سليفا بالتبديل الأخير باشراكه مصعب العتيبي لتنشيط خط الوسط في الدقائق المتبقية من عمر المباراة في محاولة لتعديل النتيجة تبعه دونيس بالدفع بحمد القرني بدلا من ادواردو صاحب هدف الفوز لغلق المساحات أمام النصر.

وفي الدقائق المتبقية من عمر اللقاء حاول لاعبو الهلال إضاعة الوقت عبر التمريرات القصيرة وسط الملعب حتى أطلق الحكم الإنجليزي صفارة نهاية المباراة معلنا تتويج الهلال بأول ألقابه لكأس السوبر المحلية.

وقال محمد القرني لاعب وسط الهلال ”اجتهدنا خلال المعسكر الخارجي بالنمسا وحققنا اللقب الذي يعتبر فوزا معنويا قبل استئناف المشاركة في دوري أبطال آسيا. المباراة كانت ممتعة وصعبة في ذات الوقت لأنها كانت بداية موسم على الفريقين.“

وانطلقت كأس السوبر السعودية في 2013 وأحرز الفتح اللقب الأول بينما ذهب اللقب الثاني للشباب بعد تفوقه بركلات الترجيح على النصر.

اعداد أحمد الخشاب للنشرة العربية - تحرير اشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below