17 آب أغسطس 2015 / 00:14 / منذ عامين

موراي ينهي صيامه عن الانتصارات أمام ديوكوفيتش ويفوز ببطولة مونتريال

موراي يحتفل بفوزه على ديوكوفيتش في نهائي بطولة مونتريال للتنس يوم الأحد. (صورة من يو.إس.إيه توداي) - رويترز

مونتريال (رويترز) - وضع آندي موراي حدا لصيام طويل أمام نوفاك ديوكوفيتش عندما هزم اللاعب الصربي 6-4 و4-6 و6-3 في نهائي بطولة مونتريال للتنس للأساتذة يوم الأحد.

وأنهى اللاعب البريطاني المصنف الثالث عالميا مسيرة من ثماني مباريات على مدار 25 شهرا لم يفز فيها على اللاعب الأول في العالم.

ولم يتغلب موراي على ديوكوفيتش منذ نهائي ويمبلدون عام 2013.

وأهدى موراي الانتصار لمدربته أميلي موريسمو التي وضعت مولودها وهو ذكر في وقت سابق من يوم الاحد.

وقال موراي "لست واثقا من أنها كانت تشاهد المباراة لكن..أميلي هذا اللقب لكي."

وتقدم موراي بواقع مركز واحد ليحتل المركز الثاني في التصنيف العالمي عقب انتزاعه لقبه الرابع هذا العام في دفعة قوية له قبل انطلاق بطولة أمريكا المفتوحة في نيويورك في نهاية الشهر الجاري.

وتعرض ديوكوفيتش لرابع خسارة هذا العام والأولى في نهائي لبطولات الأساتذة منذ خسارته أمام السويسري روجر فيدرر في سينسناتي في عام 2012.

وتعانق اللاعبان عند الشبكة بعد نهاية المباراة التي استمرت ثلاث ساعات وتركتهما في حالة إعياء بسبب الأشواط الطويلة والحرارة في الملعب التي بلغت 40 درجة مئوية.

وقال موراي "الجميع يرغب في أن نكره بعضنا البعض ويحاول الناس دائما اشعال الأمور بيننا."

وأضاف "من المستحيل أن تكون قريبا للغاية عندما تخوض هذه النوعية من المباريات لأنها مرهقة للغاية ذهنيا وبدنيا ويحتاج المرء أن يحتفظ أيضا بتفوقه التنافسي.

"لكن الأمر ليس سهلا... لأنه لاعب جيد للغاية وهو الأول عالميا ولم يخسر في نهائي أي بطولة للأساتذة هذا العام. الفوز عليه صعب للغاية."

وبعد أن تبادل اللاعبان كسر الإرسال في البداية ليفوز كل منهما بمجموعة تحلى موراي بالتركيز في بداية المجموعة الأخيرة.

وكسر إرسال منافسه في الشوط الثاني ليتقدم 3-صفر ثم صمد ليحرز لقبه الثالث على الملاعب الكندية الصلبة والأول منذ 2010.

وقال ديوكوفيتش "يستحق اندي الفوز اليوم على هذه الأرضية. اعتقد أن ما صنع الفارق هو إرساله وإرسالي. لم أرسل بشكل جيد في أول مجموعة ونصف من اللقاء."

وأضاف "إلا أن هذا لا يقلل من أي شيء قام به ومن انتصاره. انه يستحق هذا الانتصار. لقد تقدم وسدد بعض الضربات الرائعة. في الأغلب فانه عندما احتاج للقيام بذلك فانه أرسل بشكل جيد للغاية."

اعداد احمد عبد اللطيف للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below