23 آب أغسطس 2015 / 18:43 / بعد عامين

أول هزيمة ليوفنتوس البطل على أرضه منذ يناير 2013 وسقوط ميلانو

ميلانو (رويترز) - تجرع يوفنتوس حامل اللقب الذي رحل عنه لاعبون بارزون قبل انطلاق الموسم خسارة مفاجئة على أرضه بهدف دون رد أمام اودينيزي في مباراتهما الافتتاحية بدوري الدرجة الاولى الايطالي لكرة القدم يوم الاحد.

بوفون حارس يوفنتوس واندريا بارزالي زميله بعد دخول هدف اودينيزي مرمى فريقهما بالدوري الايطالي لكرة القدم يوم الاحد. تصوير: جيامبيرو سبوسيتو - رويترز.

وأنهت هذه الهزيمة مسلسلا من 47 مباراة متتالية لم يتجرع فيها يوفنتوس الهزيمة على أرضه في الدوري وهو سجل يرجع الى يناير كانون الثاني 2013 ليبدأ البطل حملته للفوز باللقب الخامس على التوالي بشكل بائس.

وهيمن يوفنتوس الذي لم يخسر أي مباراة على أرضه في الدوري في آخر موسمين على المباراة كما كان متوقعا لكن سيريل تيرو سجل هدف المباراة الوحيد على عكس سير اللعب في الدقيقة 78.

وأفلت اللاعب الفرنسي من الرقابة ليتلقى عرضية رائعة من جهة اليمين من لاعب وسط اليونان بانايوتيس كوني ويضعها في الشباك.

وقال ماسيميليانو اليجري مدرب يوفنتوس الذي خسر جهود كارلوس تيفيز واندريا بيرلو وارتورو فيدال لشبكة سكاي سبورتس ايطاليا ”ما زلنا في مرحلة اعادة بناء الفريق. يتعين علينا التحلي بالصبر.“

وتابع ”هذا أمر متوقع مع وجود العديد من اللاعبين الجدد. يتطلب الأمر بعض الوقت للانسجام بينهم.“

واستمر مستوى ميلانو المتواضع من الموسم الماضي بعدما أنزل به فيورنتينا الهزيمة 2-صفر في أول مباراة لميلانو في الدوري تحت قيادة المدرب الجديد سينيشا ميهايلوفيتش.

وطُرد رودريجو ايلي مدافع ميلانو في الدقيقة 37 لحصوله على الانذار الثاني وسجل ماركوس الونسو من الركلة الحرة التي احتسبت من مسافة 30 مترا.

وضاعف فيورنتينا الذي يدربه حاليا باولو سوزا مدرب بازل السابق الغلة في الدقيقة 56 بعدما نفذ يوسيب ايلشيتش ركلة جزاء بعدما أسقط اليسيو رومانولي منافسه لاعب وسط منتخب سلوفينيا.

وفي مباريات أخرى حقق ساسولو فوزا مفاجئا 2-1 على ضيفه نابولي وتغلب كييفو على مضيفه إمبولي 3-1 وسحق سامبدوريا منافسه كاربي الوافد الجديد على الاضواء 5-2.

وتفوق تورينو على مضيفه فروزينوني الصاعد حديثا 2-1 وحقق باليرمو فوزا صعبا 1-صفر على جنوة وتغلب انترناسيونالي 1-صفر على اتلاتنا سجله ستيفان يوفيتيتش في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وكان المهاجم ماريو مانزوكيتش الوافد الجديد الوحيد الذي بدأ المباراة في التشكيلة الاساسية ولعب دورا في هيمنة يوفنتوس على المراحل الأولى.

لكن الفريق الضيف دافع ببسالة وعاب يوفنتوس الذي سدد 21 مرة على المرمى مقابل ست مرات لمنافسه سوء انهاء الهجمات كما تعملق الحارس اورستيس كارنزيس في الدفاع عن مرماه.

وكاد مانزوكيتش ان يفتتح التسجيل بضربة رأس من مسافة قريبة بعد 53 دقيقة بينما قدم بول بوجبا أداء قويا وسدد من مسافات بعيدة.

لكن مواطنه الفرنسي تيرو هو الذي حسم النتيجة للمنافس ليبدأ يوفنتوس حملة الدفاع عن اللقب بشكل سيء.

اعداد وتحرير اشرف حامد للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below