29 آب أغسطس 2015 / 16:54 / بعد عامين

مولر يسجل هدفين ويقود بايرن للفوز على ليفركوزن بدوري ألمانيا

مولر لاعب بايرن يحتفل بالتسجيل في مرمى ليفركوزن بدوري المانيا في مدينة ميونيخ يوم السبت. تصوير. مايكل دادلر - رويترز

برلين (رويترز) - احتفل توماس مولر بخوضه المباراة رقم 200 له في دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم بتسجيله هدفين ليتغلب بايرن ميونيخ على باير ليفركوزن 3-صفر يوم السبت ويتصدر ترتيب الدوري بعد أن حقق انتصاره الثالث في ثلاث مباريات هذا الموسم.

وأدت انطلاقة رائعة من دوجلاس كوستا عقب تمريرة مثالية من تشابي الونسو من مسافة 40 مترا إلى تجاوز اللاعب البرازيلي لروبرتو هيلبرت قبل أن يمرر الكرة إلى مولر ليسجل الأخير هدف التقدم في الدقيقة 26.

وضاعف أصحاب الأرض الغلة بعد مرور نحو ساعة عندما سجل مهاجم منتخب ألمانيا هدفه 76 بالدوري من ركلة جزاء. واختتم الهولندي ارين روبن أهداف بايرن من ركلة جزاء في الدقيقة 71.

وقال بيب جوارديولا مدرب بايرن للصحفيين ”خضنا مباراة جيدة للغاية. عمل الفريق بكل قوة طوال الأسبوع بينما سنحت للمنافس فرصتان في مباراة بدت مثيرة.“

وعلى الرغم من خوض بايرن اللقاء بدون جيروم بواتنج الموقوف إضافة لزميليه مهدي بنعطية وهولجر بادشتوبر قلبي الدفاع بسبب الإصابة سيطر بايرن بشكل كامل على الكرة وكان بوسعه أن يضيف المزيد من الأهداف فيما وضح الإرهاق على لاعبي ليفركوزن عقب فوز الفريق في الدور الأخير لتصفيات دوري أبطال أوروبا منتصف الأسبوع الماضي على لاتسيو الايطالي.

وسدد لاعبو الفريقين في إطار المرمى خلال الشوط الأول المثير إلا أن حامل اللقب أبقى ليفركوزن بعيدا عن مرماه في الشوط الثاني الذي جاء من جانب واحد. وهذه هي الخسارة الأولى لليفركوزن في الدوري هذا الموسم.

ويتفوق بايرن بفارق نقطتين على فولفسبورج وكولونيا. وجمع بروسيا دورتموند ست نقاط وهو نفس رصيد ليفركوزن وماينتس واينجولشتاد. ويستضيف دورتموند منافسه هيرتا برلين يوم الأحد.

وقال مولر ”يمكن للفريق أن يؤدي بشكل أفضل مما أدى به اليوم. عندما يجد دوجلاس المساحة فانه يشكل سلاحا حقيقيا لنا.“

وأضاف ”كان ليفركوزن يسعى خلف الكرة وأخذ المخاطرة لذا فقد استطعنا العثور على مساحات.“

وعدل كولونيا تأخره بهدف ليسجل هدفين في غضون خمس دقائق جاء احدهما من ركلة جزاء مثيرة للجدل ليفوز على هامبورج 2-1 في وقت سابق السبت.

وتعرض انطوني موديست للعرقلة من قبل قلب الدفاع البوسني أمير سباهيتش الذي طرد ببطاقة حمراء مباشرة. إلا أن الإعادة التلفزيونية اظهرت ان اللاعب ربما تعرض للعرقلة بسبب الكرة وليس نتيجة التحام من المنافس.

إلا أن اللاعب الفرنسي حافظ على هدوئه وسدد ركلة الجزاء في الدقيقة 81 ليرفع رصيد أصحاب الأرض إلى سبع نقاط من ثلاث مباريات وهو ما ترك برونو لاباديا مدرب هامبورج في حالة توتر على جانب الملعب.

وانتزع هامبورج التقدم عن طريق لويس هولتبي بعد دقيقتين على بداية الشوط الثاني إلا أن كولونيا تعادل عن طريق فيليب هوسينر في الدقيقة 76.

وهامبورج هو الفريق الوحيد الذي شارك في دوري الدرجة الأولى الألماني في كل عام منذ بداية الدوري في عام 1963 إلا انه احتاج لخوض جولة فاصلة للبقاء في دوري الأضواء الموسم الماضي.

وخسر شتوتجارت البطل السابق لألمانيا - والذي استطاع البقاء في دوري الدرجة الأولى بالكاد الموسم الماضي - ثالث مباراة له على التوالي وذلك بعد هزيمته 4-1 أمام ضيفه اينتراخت فرانكفورت ليشكل هذا ضغطا مبكرا على المدرب الجديد الكسندر تسورنيجر الذي لم يحصد فريقه أي نقطة إلى الآن.

ومما زاد الأمور سوءا بالنسبة لشتوتجارت - متذيل الترتيب - هو طرد الحارس تيتون بريمسواف ببطاقة حمراء مباشرة في الدقيقة 67.

وواصل اينجولشتاد الصاعد حديثا لدوري الدرجة الأولى بدايته الرائعة في أول مواسمه بدوري الأضواء بتحقيقه ثاني انتصار له هذا الموسم بتغلبه على اوجسبورج 1-صفر بفضل هدف الاسترالي الدولي ماثيو ليكي من تسديدة من مسافة بعيدة في الدقيقة 63.

وفاز فولفسبورج على شالكه 3-صفر يوم الجمعة.

اعداد احمد عبد اللطيف للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below