3 أيلول سبتمبر 2015 / 07:24 / بعد عامين

عرض سيرينا يستمر وفيش يودع البطولة

نيويورك (رويترز) - استمر عرض سيرينا وليامز ببطولة امريكا المفتوحة للتنس بعدما اقتربت اللاعبة الأولى في العالم خطوة أخرى من الاستحواذ على كافة الألقاب الكبرى في عام واحد يوم الأربعاء بينما ظهر ماردي فيش لاخر مرة على ملاعب فلاشينج ميدوز مع انتهاء مسيرة اللاعب الامريكي.

سيرينا وليامز تحتفل بفوزها على الهولندية كيكي بارتنز في بطولة امريكا المفتوحة للتنس يوم الاربعاء. صورة لرويترز من يو.اس.ايه توداي.

كما تأهل بسهولة للدور الثالث مارين شيلتيش حامل لقب الرجال ورفائيل نادال البطل مرتين بالفوز في مجموعات متتالية مع استمرار درجات الحرارة في الارتفاع في اخر البطولات الأربع الكبرى هذا العام.

وفي سعيها لأن تصبح رابع سيدة فقط تفوز بكل الألقاب الأربعة الكبرى في العام نفسه واصلت وليامز مسيرتها بانتصار مليء بالأخطاء على الهولندية كيكي بيرتنز 7-6 و6-3.

وقدمت بيرتنز المصنفة 110 عالميا اداء عامرا بالكفاح وضغطت طيلة المجموعة الأولى على وليامز التي واجهت صعوبات في إرسالها وارتكبت عشرة أخطاء مزدوجة.

لكن مكانة اللاعبة الامريكية البالغ عمرها 33 عاما ظهرت في المجموعة الثانية إذ كسرت إرسال بيرتنز ثلاث مرات لتحسم فوزها 23 على التوالي في امريكا المفتوحة.

وقالت وليامز بعد أن عززت سجلها في 2015 إلى 50 انتصارا مقابل هزيمتين ”لا أتوقف ابدا. أواصل العمل وأبذل كل ما في وسعي.“

وانضمت إلى وليامز في الدور الثالث شقيقتها فينوس التي أطاحت بمواطنتها الامريكية ايرينا فالكوني 6-3 و6-7 و6-2 لتضرب موعدا مع السويسرية الشابة بليندا بنشيتش وهي واحدة من لاعبتين فقط نجحتا في التغلب على سيرينا هذا الموسم.

وولدت بنشيتش في 1997 وهو العام ذاته الذي شاركت فيه فينوس لأول مرة في امريكا المفتوحة وتفادت اللاعبة السويسرية موقفا صعبا في المجموعة الثانية لتفوز 5-7 و7-6 و6-3 على اليابانية العنيدة ميساكي دوي.

وقالت بنشيتش ”أعتقد أننا جميعا نمر بأيام ليست جيدة جدا. أعلم أنني لم يكن ينبغي أن أتصرف بهذه الطريقة.“

وبعد خوض مباراته الافتتاحية على ملعب فرعي عاد شيليتش لاستاد آرثر آش وسط الحرارة الشديدة ليشق طريقه للدور الثالث بالفوز 6-2 و6-3 و7-5 على الروسي الصاعد من التصفيات يفجيني دونسكوي.

وخلال مسيرته الساحرة العام الماضي كان لا يمكن ايقاف شيليتش على الملعب الرئيسي وتجاوز توماس برديتش في دور الثمانية وأطاح بروجر فيدرر في ثلاث مجموعات بالدور قبل النهائي ثم هزم كي نيشيكوري في نهائي من جانب واحد.

وقال شيليتش المصنف التاسع ”هذا الملعب استثنائي للغاية بالنسبة لي.. يعيد لي ذكريات خاصة. عملت طيلة حياتي من أجل الفوز باحدى البطولات الكبرى وأنا الان أدافع عن لقب احداها.“

وبدأ نادال الفائز باللقب مرتين مباراته في الدور الثاني ببطء لكن اللاعب الاسباني المصنف الثامن فرض سيطرته سريعا ليهزم دييجو شوارتزمان 7-6 و6-3 و7-5.

وكان ديوكوفيتش - الذي بلغ نهائي امريكا المفتوحة خمس مرات لكنه نال اللقب مرة واحدة في 2011 - في حالة رائعة خلال تأهله للدور الثالث بالفوز 6-4 و6-1 و6-2 على النمساوي اندرياس هيدر مورر.

وبعد الدور الأول المليء بالنتائج المفاجئة مر الدور الثاني بلا مفاجآت وتغلب الاسباني المصنف السابع ديفيد فيرير على الصربي فيليب كراينوفيتش 7-5 و7-5 و7-6 وتجاوز الكندي المصنف العاشر ميلوش راونيتش آلام الظهر ليهزم الاسباني فرناندو فرداسكو 6-2 و6-4 و6-7 و7-6.

لكنها كانت نهاية الطريق بالنسبة للامريكي فيش الذي أعلن في وقت سابق هذا العام أنه سيعتزل عقب مشاركته في امريكا المفتوحة للمرة 13.

وبعد غياب استمر 18 شهرا عاد فيش للمشاركة في بطولات رابطة المحترفين في مارس آذار وسقط في ظهوره الأخير على ملاعب فلاشينج ميدوز بنتيجة 2-6 و6-3 و1-6 و7-5 و6-3 أمام الاسباني فليسيانو لوبيز المصنف 18.

وقال فيش ”أملك الكثير من الذكريات الرائعة.. حققت العديد من الانتصارات الجيدة هنا.“

وأضاف ”كنت سأختار هذه البطولة لتكون الأخيرة لي حتى لو لم أكن أعاني من مشاكل صحية في السنوات القليلة الماضية لأنها الأكبر والأكثر مرحا.“

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below