19 أيلول سبتمبر 2015 / 14:41 / بعد عامين

فيتل يمنح فيراري مركز أول المنطلقين في سنغافورة

الألماني سيباستيان فيتل سائق فيراري أثناء التجارب التأهيلية لسباق جائزة سنغافورة الكبرى للسيارات يوم السبت. تصوير: تيم تشونج - رويترز

سنغافورة (رويترز) - كسر الألماني سيباستيان فيتل سائق فيراري هيمنة مرسيدس على التجارب التأهيلية والتي استمرت 15 شهرا لينتزع فريقه مركز أول المنطلقين للمرة الأولى هذا الموسم في جائزة سنغافورة الكبرى ببطولة العالم للفورمولا 1 للسيارات يوم السبت.

وحصل مرسيدس على مركز أول المنطلقين في آخر 23 سباقا منذ منتصف العام الماضي وكان بحاجة إلى تصدر التجارب التأهيلية مرة أخرى لمعادلة الرقم القياسي لفريق وليامز في بداية تسعينات القرن الماضي.

لكن ثنائي مرسيدس المكون من البريطاني لويس هاميلتون والألماني نيكو روزبرج لم يتمكنا من مجاراة فريقي فيراري ورد بول.

وجاء فيتل في الصدارة ليمنح فيراري مركز أول المنطلقين للمرة الأولى منذ عام 2012 بعد لفة رائعة تحت الأضواء الكاشفة.

وواصل السائق الألماني الفائز ثلاث مرات في سنغافورة مع فريقه السابق رد بول تقديم عروضه الرائعة على الحلبة الصعبة ليسجل دقيقة واحدة و43.885 ثانية.

وهذه المرة 46 التي سينطلق فيها فيتل (28 عاما) من مركز أول المنطلقين في مسيرته وكانت آخر مرة في 2013 مع رد بول.

وتفوق فيتل على الأسترالي دانييل ريتشياردو سائق رد بول الذي جاء في المركز الثاني بفارق أكثر من نصف ثانية.

وسينطلق الفنلندي كيمي رايكونن سائق فيراري والروسي دانييل كفيات سائق رد بول من الصف الثاني.

وجاء هاميلتون الذي حصل على مركز أول المنطلقين 11 مرة في 12 سباقا هذا الموسم في المركز الخامس وخلفه زميله روزبرج في المركز السادس.

وقال هاميلتون "مشكلتنا خلال هذه الجولة هي الإطارات. لا يوجد الكثير من التماسك وننزلق كثيرا."

وأضاف "نحاول أن نفهم لماذا إطاراتنا سيئة. لدينا أسرع سيارة لكن لا نستطيع الاستفادة من ذلك بسبب الإطارات."

وقال فيتل الذي خرج من السيارة ليحتفل وكأنه فاز بالسباق "نعلم أنه فقط يوم السبت وأن العمل الأساسي سيكون غدا لكن كان علي الاحتفال بهذه اللحظة عندما سمعت أننا نجحنا في الحصول على مركز أول المنطلقين."

وأضاف "كانت الأمور تبدو جيدة منذ البداية ومنذ صباح اليوم. السيارة كانت ممتازة لقيادتها وتحسنت خلال التجارب التأهيلية وأعتقد أننا قدمنا أقصى ما لدينا اليوم."

وتابع "فوجئت بالفارق لكن أعتقد أن الأمور سارت في الطريق الصحيح. كانت لفة شبه مثالية."

وبدا أن مرسيدس من الصعب التغلب عليه في البطولة في آخر موسمين لكن سيطرته بفضل محركاته لم تكن كاملة على الحلبة البطيئة مثل سنغافورة والتي يوجد بها 23 منعطفا.

وسيطر فيتل على التجارب التأهيلية واحتل المركز الثالث في الجولة الأولى مستخدما الإطارات اللينة لكنه تصدر الجولتين الثانية والثالثة عندما استخدم الإطارات شديدة الليونة.

وفاز ريتشياردو بثلاثة سباقات العام الماضي عندما كان زميلا لفيتل في رد بول لكنه صعد على منصة التتويج مرة واحدة هذا الموسم عندما حصل على المركز الثالث في سباق المجر وأقدم على محاولة أخيرة لانتزاع مركز أول المنطلقين مستخدما مجموعة ثانية من الإطارات شديدة الليونة لكنه كان سعيدا بحصوله على المركز الثاني.

وقال ريتشياردو "العودة إلى هذا المكان أمر جيد. وكذلك الصف الأول. مر وقت طويل."

وأضاف "هذا من قبيل المصادفة. سيباستيان وأنا. أتمنى أن نقدم سباقا جيدا غدا."

وتابع "هي مفاجأة ألا نرى مرسيدس هنا. كنت أعتقد أن الفريق يحاول إخفاء الأمور أمس. لكن يبدو أنه يعاني هنا."

اعداد شادي أمير للنشرة العربية - تحرير أحمد ممدوح

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below