23 أيلول سبتمبر 2015 / 06:58 / بعد عامين

مدرب يونايتد أمام مأزق دفاعي بعد إصابة روخو ومكنير

ماركوس روخو لاعب مانشستر يونايتد خلال مباراة لفريقه يوم 15 سبتمبر ايلول 2015. تصوير: اندرو كودريدج - رويترز. (صورة لرويترز تستخدم في الاغراض التحريرية فقط).

(رويترز) - أكد لويس فان جال مدرب مانشستر يونايتد الذي ينافس في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم أن مدافعيه ماركوس روخو وبادي مكنير تعرضا للإصابة أمام ساوثامبتون وسيغيبان عن مباراة الدور الثالث لكأس رابطة الأندية الانجليزية أمام ابسويتش تاون يوم الأربعاء في اولد ترافورد.

وجاءت إصابة الثنائي وعدم مشاركتهما في وقت سيء للغاية بالنسبة للمدرب الهولندي مع ابتعاد الظهير الأيسر لوك شوك بالفعل لمدة ستة أشهر عقب إصابته بكسر مروع في الساق في المباراة التي خسرها يونايتد 2-1 أمام ايندهوفن الهولندي في دوري أبطال أوروبا الأسبوع الماضي.

وقال المدرب لموقع النادي على الانترنت ”أصيب روخو في عضلات الفخذ الخلفية بينما تعرض بادي مكنير لإصابة بسيطة.“

وتعني إصابة مدافعين اثنين آخرين أن فيل جونز قد يخوض أول مباراة له هذا الموسم مع يونايتد على الرغم من عدم تعافيه بشكل كامل.

وابتعد اللاعب البالغ من العمر 23 عاما بسبب تجمع دموي إلا انه تم ضمه للتشكيلة وسيكون موجودا على مقاعد البدلاء لخوض اللقاء أمام ابسويتش الذي ينافس في دوري الدرجة الثانية.

وقال فان جال ”يجب أن أقر انه وبسبب إصابة ثلاثة مدافعين (بما في ذلك لوك شو) فإنني يجب أن أضع جونز على مقاعد البدلاء إلا انه لم يتعاف بشكل كامل.“

اعداد احمد عبد اللطيف للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below