29 أيلول سبتمبر 2015 / 08:49 / منذ عامين

مارتينيز يشيد بانتفاضة إيفرتون أمام وست بروميتش

(رويترز) - شعر روبرتو مارتينيز مدرب إيفرتون بسعادة كبيرة بعدما حول تأخره بهدفين إلى فوز 3-2 على وست بروميتش ألبيون في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم أمس الاثنين.

روبرتو مارتينيز مدرب إيفرتون اثناء مباراة لفريقه يوم 22 سبتمبر ايلول 2015 - رويترز صورة تستخدم في الاغراض التحريرية فقط

ووجد إيفرتون نفسه متأخرا 2-صفر بحلول الدقيقة 54 عندما سجل كريج دوسون هدفا بعد ركلة ركنية لكن المهاجم روميلو لوكاكو سجل هدفين وصنع هدفا آخر ليقود ناديه للانتصار.

وهذه المرة الثانية فقط التي ينجح فيها إيفرتون في الدوري الإنجليزي الممتاز في تحويل تأخره بهدفين إلى فوز بعدما فعل ذلك أمام ويمبلدون في 1994.

وحافظ إيفرتون على سجله الخالي من الهزائم خارج أرضه هذا الموسم بعدما انتصر مرتين وتعادل في مباراتين بالدوري كما فاز مرتين في كأس الرابطة على بارنسلي وريدينج.

وقال مارتينيز للصحفيين ”رد الفعل أسعدني بشكل أكبر من الأداء. تحملنا المسؤولية وكنا نريد تحقيق الفوز عن طريق تغيير أسلوبنا تماما في اللقاء.“

وأضاف ”مستوانا في الشوط الأول لم يكن معتادا. لم يكن بوسعنا التمرير بشكل سليم وكنا نهدر الكثير من الفرص.. في الشوط الثاني لا أستطيع القول إن الأداء تغير من لاعب واحد أو لاعبين بل من الفريق كله.“

ويرى توني بوليس مدرب وست بروميتش أن فريقه تأثر بشكل سلبي بإصابة الثنائي جاريث مكولي ويوناس أولسون.

وأضاف ”لا أعتقد أن الظروف ساعدتنا بإصابة مكولي قبل المباراة ثم إصابة أولسون بعد 15 دقيقة. لديهما قدرة جيدة على التعامل مع الكرات العرضية في الدفاع.. وسجل إيفرتون من كرتين عرضيتين.“

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below