30 أيلول سبتمبر 2015 / 14:36 / بعد عامين

مدرب بلنسية يقول إن فريقه لا يزال يملك الكثير ليقدمه

نونو مدرب بلنسية خلال مؤتمر صحفي في ليون يوم 28 سبتمبر ايلول 2015. تصوير: ايمانويل سودروت - رويترز.

مدريد (رويترز) - عاد بلنسية إلى الطريق الصحيح في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم يوم الثلاثاء بفوزه خارج أرضه 1-صفر على أولمبيك ليون لكن مدربه نونو يدرك أنه لا يزال أمامه الكثير ليقدمه لإرضاء الجماهير الغاضبة.

وعاد بلنسية إلى البطولة القارية الأبرز بعد غياب عامين ويحتل المركز الثاني في المجموعة الثامنة برصيد ثلاث نقاط من مباراتين متأخرا بثلاث نقاط عن زينيت سان بطرسبرج الروسي المتصدر الذي فاز 3-2 على مضيفه بلنسية في الجولة الافتتاحية لدور المجموعات.

وأطلقت جماهير بلنسية صيحات الاستهجان ضد نونو ولاعبيه بعد أداء أقل من المتوسط في الدوري حيث يحتل المركز الثامن بعد أن حقق فوزين فقط في ست مباريات.

وسيحل بلنسية ضيفا على أتليتيك بيلباو يوم الأحد المقبل وقال نونو إنه في الوقت الذي يشعر فيه بالفخر بالفوز في ليون فإنه لا يزال أمام لاعبيه قدرة على التطور.

وقال المدرب البرتغالي في مؤتمر صحفي ”لا نشعر بالسعادة المبالغة وعلينا التركيز على المباراة القادمة في الدوري.“

وأضاف ”لكن يمكن أن نشعر بالسعادة والفخر بالعمل الذي نؤديه.“

وتابع ”أهم شيء أننا على اقتناع بأننا نفعل الأشياء بشكل جيد. يجب أن نظهر اقتناعنا وعملنا لكن نحقق النجاحات في المستقبل.“

وسيلعب بلنسية مع جنت في الجولتين القادمتين بدوري الأبطال.

إعداد شادي أمير للنشرة العربية - تحرير أسامة خيري

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below