مكلارين: نيوكاسل أصاب سيتي "بالخوف" في الشوط الأول

Mon Oct 5, 2015 12:52pm GMT
 

(رويترز) - بحث ستيف مكلارين مدرب نيوكاسل يونايتد عن الايجابيات والإجابات عقب هزيمة فريقه المذلة بنتيجة 6-1 أمام مانشستر سيتي ضمن منافسات الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم قائلا إن فريقه أصاب منافسه "بالخوف" في الشوط الأول قبل أن يقرر لاعبو المدرب مانويل بليجريني قلب الطاولة بعدها.

ولم يفز نيوكاسل على سيتي في 17 لقاء جمع بينهما في السابق ضمن منافسات الدوري الانجليزي الممتاز وذلك قبل لقاء السبت الماضي إلا أن ألكسندر متروفيتش وضع الفريق في المقدمة في الدقيقة 18 على استاد الإمارات.

وبدا أن سيتي في مواجهة خطر تلقي ثالث هزيمة على التوالي في الدوري فيما ظهر نيوكاسل باعتباره الطرف الأفضل حتى استعرض سيرجيو اجويرو كافة مهاراته بتسجيل خمسة أهداف تاركا بليجريني في حالة من السعادة الغامرة مؤكدا على أن مهاجمه الأرجنتيني يعد ضمن نفس الفئة التي تضم ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو.

وشكل هدف اجويرو الأول قبل نهاية الشوط الأول الإشارة إلى ضرورة عودة نيوكاسل إلى الدفاع قبل أن يتراجع الفريق الزائر بشدة في الشوط الثاني منهيا المباراة بعد أن تلقت شباكه ستة أهداف في غضون 21 دقيقة.

ويحتل نيوكاسل قاع جدول الترتيب ولا يزال يبحث عن أول انتصار له هذا الموسم.

وقال مكلارين في تقييمه إن الفريق "اقترب من المثالية في الأداء" خلال الشوط الأول.

ونقل عن مكلارين قوله لصحيفة كرونيكل "اعتقد أننا جعلناهم يشعرون بالخوف في أول 45 دقيقة واعتقد أنهم اصابونا بالخوف في الشوط الثاني."

وأضاف "اعتقد أن الشوط الأول كان اقرب للمثالية (بالنسبة لنيوكاسل)...لو كنت قلت لي عقب نهاية الشوط الأول انه وبعد مرور ساعة من اللعب سنكون متراجعين بنتيجة 6-1 لكنت رددت بالقول انك مجنون حقا."

وأضاف "لكن هذا ما حدث. يجب أن نقيم الأمر وننظر فيه. يجب أن نبحث عن السبب في حدوث ذلك."

(اعداد احمد عبد اللطيف للنشرة العربية)

 
مدرب نيوكاسل يونايتد ستيف مكلارين خلال مباراة فريقه ضد مانشستر سيتي في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت. تصوير: اندرو ياتس  - رويترز
تستخدم الصورة للأغراض التحريرية فقط.