11 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 05:38 / منذ عامين

بيل يحقق إنجازا مع ويلز متفوقا على لاعبين بارزين آخرين

جاريث بيل لاعب ويلز اثناء المباراة ضد البوسنة يوم السبت. تصوير: دادو روفيتش - رويترز

(رويترز) - يضم تاريخ كرة القدم العديد من اللاعبين البارزين الذين أخفقوا في المشاركة ببطولة كبرى بسبب عدم امتلاك منتخبات بلادهم القوة اللازمة لذلك لكن جاريث بيل لن يكون من ضمن هؤلاء.

وقاد بيل منتخب ويلز للتأهل لأول بطولة كبرى في 57 عاما وضمن لبلاده الظهور في بطولة أوروبا 2016 المقرر إقامتها بفرنسا.

واحتلت ويلز - التي شاركت في كأس العالم 1958 بالسويد - المركز الثاني في المجموعة الثامنة قبل خوض منافسات الجولة الأخيرة من التصفيات ورغم الخسارة 2-صفر أمام البوسنة لكنها تأهلت في ظل خسارة إسرائيل 2-1 أمام قبرص يوم السبت.

وقال بيل عقب الخسارة أمام البوسنة ”هذا هو الإنجاز الأهم في مسيرتي. كنت أحلم دوما منذ كنت طفلا بأن ألعب في بطولة كبرى. الأمر لن يتوقف على ما حدث بل لدينا ما نقدمه في فرنسا.“

وسجل بيل لاعب ريال مدريد ستة أهداف خلال التصفيات وسيستمتع باللعب في بطولة كبرى بعدما فشل لاعبون بارزون آخرون من ويلز في تحقيق ذلك من عينة رايان جيجز ومارك هيوز وإيان راش والراحل جاري سبيد.

وكانت ويلز قريبة في مرات سابقة من التأهل لبطولة كبرى.

وحرمت ويلز من التأهل لكأس العالم 1978 بعدما احتسبت ركلة جزاء مثيرة للجدل لأسكتلندا رغم أن الكرة حينها لمست يد المهاجم الأسكتلندي جون جوردان وليس المدافع الويلزي ديف جونز.

وأهدر بول بودين ركلة جزاء أمام رومانيا قضت على أحلام ويلز في التأهل لنهائيات كأس العالم 1994 بالولايات المتحدة.

وتعثرت ويلز بقيادة هيوز في العقبة الأخيرة في 2003 من أجل التأهل لبطولة أوروبا إذ تعادلت في المواجهة الفاصلة في ضيافة روسيا قبل أن تخسر 1-صفر على أرضها.

وأمس السبت خسرت ويلز أمام البوسنة لكنها انتزعت بطاقة الظهور في البطولة القارية.

وقال كريس كولمان مدرب ويلز ”هذا حلم تحول إلى حقيقة. كل اللاعبين من جيلي والأجيال السابقة اقتربوا بشدة من التأهل والموقف كان صعبا لكن هذه المجموعة حققت هذا الإنجاز.“

وأضاف لشبكة سكاي سبورتس ”يستحق هؤلاء اللاعبون كل ما تحقق. منذ مباراة الجولة الأولى وحتى هذه المباراة قدم اللاعبون قصارى جهدهم.“

وتولى كولمان تدريب ويلز خلفا للاعب الوسط السابق سبيد الذي عثر عليه ميتا منذ أربع سنوات.

وقال كولمان ”جاري سبيل كان رجلا عظيما وامتلك حضورا قويا وكنت أريد مواصلة عمله لكني لم أتمكن ولذلك قررت أن أعمل بطريقتي ولقد سار مشوارنا بشكل رائع.“

وستختتم ويلز مشوار التصفيات على أرضها أمام أندورا في استاد كارديف سيتي يوم الثلاثاء المقبل حيث من المنتظر أن يقام اللقاء في أجواء احتفالية.

وقال أشلي وليامز قائد ويلز ”كان لدينا ثقة من البداية لكننا كنا ندرك أن ذلك يحتاج مجهودا ضخما.“

وأضاف مدافع سوانزي سيتي ”لم نحسم التأهل على أرضنا وأمام مشجعينا لكن عندما نعود إلى هناك سنتطلع إلى الفوز بهذه المباراة لقضاء ليلة سعيدة بعدها.“

إعداد أسامة خيري للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below