ديل بوسكي يواجه مهمة صعبة لاختيار تشكيلة اسبانيا في بطولة أوروبا

Tue Oct 13, 2015 3:49am GMT
 

كييف (رويترز) - يدرك فيسنتي ديل بوسكي مدرب اسبانيا أن أمامه مهمة صعبة لاختيار تشكيلة الفريق المكونة من 23 لاعبا في بطولة أوروبا لكرة القدم العام القادم في فرنسا وخاصة مع وجود العديد من المواهب في خط الوسط.

وأكملت حاملة اللقب مشوارها في المجموعة الثالثة بالتصفيات بفوزها 1-صفر على مضيفتها أوكرانيا يوم الاثنين عندما أتيحت لديل بوسكي رفاهية إشراك تشكيلة تجريبية بعدما ضمنت اسبانيا التأهل بالفعل.

وربما يكون اختيار ثمانية مدافعين وأربعة مهاجمين أسهل بالنسبة لديل بوسكي لكن خط وسط الفريق يضم العديد من المواهب التي تتنافس على مكان في فرنسا العام القادم مثل سيسك فابريجاس وايسكو وتياجو الكانتارا وسيرجيو بوسكيتس وكوكي واندريس انيستا وسانتي كازورلا وديفيد سيلفا وخوان ماتا وخابي مارتينيز وميكيل سان خوسيه وبرونو سوريانو.

وأغلب هؤلاء يمكنهم اللعب بسهولة ضمن أي منتخب لكن من المرجح غياب أربعة منهم عندما تسعى اسبانيا لإنجاز لا سابق له والتتويج باللقب الأوروبي لثالث مرة على التوالي بعد الفوز في 2008 و2012.

وقال ديل بوسكي في مؤتمر صحفي بالاستاد الأولمبي في العاصمة الأوكرانية كييف "كان من الجيد أن ندفع ببعض اللاعبين المختلفين واختبار حجم الاستفادة منهم."

وأضاف "اختيار 23 لاعبا سيمثل مشكلة بالنسبة لنا لكن لا يزال أمامنا وقت طويل. نملك خيارات جيدة وبعض اللاعبين الجيدين وهذا ما يجعل مهمة المدرب أسهل."

وحققت اسبانيا انتصارها الثامن على التوالي في التصفيات لتجمع 27 نقطة في عشر جولات كما حافظت على شباكها نظيفة في ثماني مباريات رسمية متتالية للمرة الأولى.

وجاءت سلوفاكيا في المركز الثاني بينما ستخوض أوكرانيا ملحق التصفيات بعدما احتلت المركز الثالث.

كما أشاد ديل بوسكي بالحارس ديفيد دي خيا الذي شارك بدلا من ايكر كاسياس قائد المنتخب وتصدى للعديد من الفرص أمام أوكرانيا.

(اعداد أحمد ممدوح للنشرة العربية)

 
فيسنتي ديل بوسكي مدرب اسبانيا في الاستاد الأولمبي في كييف عاصمة أوكرانيا يوم الأحد. تصوير فالنتين أوجيرنكو - رويترز.