14 تشرين الأول أكتوبر 2015 / 07:59 / منذ عامين

اوروجواي تتصدر سباق كأس العالم 2018 والارجنتين تعاني

لويس سواريز لاعب برشلونة خلال مباراة لفريقه في استاد كامب نو في برشلونة يوم 29 سبتمبر ايلول 2015. تصوير: سيرجيو بيريز - رويترز.

ساو باولو (رويترز) - بقيت الارجنتين بلا فوز وبلا أهداف بعد أول مباراتين لها في تصفيات امريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم لكرة القدم 2018 عقب تعادلها سلبيا في باراجواي‭ ‬يوم الثلاثاء بينما حققت البرازيل انتصارها الأول حين تغلبت 3-1 بملعبها على فنزويلا.

وفازت اوروجواي وتشيلي والاكوادور لثاني مرة في مباراتين وتجاوزت اوروجواي غياب المهاجمين لويس سواريز وادينسون كافاني لتتصدر الترتيب بفارق الأهداف بعد فوزها على كولومبيا 3-صفر.

وحققت الاكوادور - التي فاجأت الارجنتين في بوينس ايرس قبل خمسة أيام - فوزا آخر بنتيجة 2-صفر وهذه المرة على أرضها ضد بوليفيا لتحتل المركز الثاني بين عشرة فرق.

وأتبعت تشيلي انتصارها الأسبوع الماضي على البرازيل بالفوز 4-3 في بيرو لتأتي في المركز الثالث متقدمة على باراجواي ولديها أربع نقاط مقابل ثلاث للبرازيل وكولومبيا بينما يملك المنتخب الارجنتيني وصيف بطل كأس العالم 2014 نقطة واحدة.

وبدون الثنائي المصاب ليونيل ميسي وسيرجيو اجويرو كلف كارلوس تيفيز بمهمة قيادة هجوم الارجنتين في اسونسيون وسدد برأسه فوق العارضة مباشرة اثر تمريرة عرضية جيدة من انخيل دي ماريا.

وأصيب تيفيز بعد ذلك بكسر في الأنف في بداية الشوط الثاني عندما ارتطم بمرفق المدافع فيكتور كاسيريس اثناء كرة عالية وأمضى أربع دقائق في العلاج قبل أن يعود للملعب.

لكنه استبدل في النهاية في الدقيقة 75 ولا يزال يبحث عن هدفه الأول مع الارجنتين في أربع سنوات.

وقال جيراردو مارتينو مدرب الارجنتين "نأسف لعدم الحصول على النقاط الثلاث التي جئنا من أجلها. لست سعيدا بالحصول على نقطة واحدة لأننا كنا في حاجة للفوز بهذه المباراة."

وتقدمت البرازيل - التي لعبت مجددا بدون نيمار الموقوف - بعد 40 ثانية بالهدف الأول من ثنائية لويليان باستاد كاستيلاو في فورتاليزا.

وقبل ثلاث دقائق على نهاية الشوط الأول ضاعف لاعب الوسط تقدم المنتخب البرازيلي. وأرسل المدافع فيليبي لويس كرة عرضية تركها اوسكار إلى ويليان الذي وضعها في الشباك.

وقلصت فنزويلا الفارق في الدقيقة 64 عندما حول كريستيان سانتوس الكرة إلى الشباك اثر ركلة ركنية لكن المهاجم ريكاردو اوليفيرا أعاد فارق الهدفين للبرازيل بعد تسع دقائق أخرى.

* اوروجواي على القمة

وتقدمت اوروجواي في الدقيقة 33 عندما ارتقى قلب الدفاع دييجو جودين عاليا ليسدد الكرة في الشباك بضربة رأس كالرصاصة اثر ركلة ركنية نفذها كارلوس سانشيز.

وأضاف المهاجم دييجو رولان الهدف الثاني بعد ست دقائق من بداية الشوط الثاني بتسديدة رشيقة من فوق الحارس ديفيد اوسبينا وسجل البديل ابل هرنانديز الهدف الثالث في الدقيقة 87.

وقال اوسكار تاباريز مدرب اوروجواي "لا نعرف إن كنا سنتأهل إلى روسيا.. من أجل ذلك علينا بذل الكثير من الجهد في هذه المباريات. لا يمكن أن نأمل أن نفوز بالمباريات بخطط دفاعية فقط."

وطرد خوان كوادرادو في اللحظات الأخيرة باستاد سنتناريو لتكتمل ليلة سيئة بالنسبة لكولومبيا التي كانت بدون المصاب جيمس رودريجيز.

وتغلبت تشيلي بطلة امريكا الجنوبية على بيرو التي لعبت بعشرة لاعبين في ليما بفضل هدفين لكل من اليكسيس سانشيز وادواردو فارجاس.

ووضع سانشيز المنتخب التشيلي في المقدمة لكن بيرو أدركت التعادل في الدقيقة العاشرة عبر جيفرسون فارفان.

ولعبت بيرو بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 23 عقب طرد كريستيان كويفا بسبب ركلة وجهها إلى خورخي فالديفيا لكنها نجحت مع ذلك في التقدم حين نفذ فارفان بنجاح ركلة جزاء في الدقيقة 36.

وتعادل فارجاس لتشيلي قبل أربع دقائق على نهاية الشوط الأول وأعاد لها سانشيز التقدم في الدقيقة 44 وأحرز فارجاس هدفه الثاني بعد أربع دقائق من استئناف اللعب.

وسجل باولو جيريرو هدف بيرو الثالث في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وتجاوزت الاكوادور - التي لا تزال تشعر بنشوة الفوز في بوينس ايرس - الظروف ومنتخب بوليفيا العنيد لتفوز في كيتو.

وأحرز ميلر بولانوس الهدف الأول في الدقيقة 81 وأضاف فيليبي كايسيدو هدفا آخر من نقطة الجزاء في الوقت المحتسب بدل الضائع بعد اعاقته داخل المنطقة.

اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below